عرض مشاركة واحدة
قديم 01-02-2017, : 13:31   #1
ابتهال افو البنا
VIP-karemlash4u
 
الصورة الرمزية ابتهال افو البنا
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 3,367
معدل تقييم المستوى: 45
ابتهال افو البنا is a jewel in the roughابتهال افو البنا is a jewel in the roughابتهال افو البنا is a jewel in the roughابتهال افو البنا is a jewel in the rough
افتراضي عظه أعجبتني فنقلتها لكم ..

قدّيس أوغسطينُس (354 - 430)، أسقف هيبّونا (إفريقيا الشماليّة) وملفان الكنيسة
العظة 293، السابعة لمولد يوحنّا المعمدان
«أَنا صَوتُ مُنادٍ في البَرِّيَّة»

لقد كان يوحنّا الصوت، لكن "في البَدءِ كانَ الكَلِمَة" (يو 1: 1). كان يوحنّا صوتًا لزمنٍ محدّد؛ أمّا الرّب يسوع المسيح، فهو الكلمة منذ البدء، الكلمة الأزليّ. إن أُزيلَت الكلمة، ماذا ينفع الصوت؟ حيث لا يمكن فهم أيّ شيء، يكون هنالك ضجيجٌ فارغٌ. الصوت بدون الكلمة يزعج الأُذن ولا يبني القلب. مع ذلك، اكتشفوا كيف تترابط الأشياء في قلبنا فيما الذي ينبغي بناؤه. إن فكّرتُ فيما يجب أن أقوله، هذا يعني أنّ الكلمة أصبحت موجودة في قلبي؛ لكن عندما أودّ أن أكلّمك، أبحث كيف يمكنني أن أُدخِلَ إلى قلبك ما هو موجودٌ في قلبي. فإذا بحثتُ عن وسيلة تسمح للكلمة التي في قلبي من أن تتلاقى معكَ وتترسّخ في قلبكَ، أستعمل الصوت، وبهذا الصوت أكلّمكَ: هذا الصوت يوصلُ إليك الفكرة المتضمّنة في الكلمة. إذًا، صحيح أنّ الصوت يتبدّد؛ لكنّ الكلمة التي أوصلَها الصوت إليكَ أصبحَت الآن في قلبك بدون أن تتركَ قلبي.

حين تصل الكلمة إليكَ، أليس هو الصوت الذي بدا وكأنّه يقول مثل يوحنّا المعمدان: "لا بُدَّ له مِن أَن يَكبُر. ولا بُدَّ لي مِن أن أَصغُر" (يو 3: 30). تردّدَ دويّ الصوت كي يُتمّمَ مسعاه، ومن ثم اختفى قائلاً: "هُوذا فَرَحي قد تَمَّ" (يو 3: 29). فلنحفظ إذاً الكلمة؛ ولا ندع الكلمة تتبدّد، تلك الكلمة التي كُوِّنَت في أعماق قلبنا.


(الصوت بدون الكلمه يزعج الاذن ولايبني القلب)


ما اروعها من جمله فلنتامل احبائي في هذه العظه للقديس اوغسطينس
ابتهال افو البنا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس