منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: تهنئة خالصة من القلب لابونا الخوراسقف يوسف شمعون القهوجي (آخر رد :غانم كني)       :: وزير النقل كاظم فنجان الحمامي: من ذي قار انطلقت المركبات الفضائية السومرية قبل الميلاد بـ 5 الاف سنة (فيديو ) (آخر رد :karemlash-online)       :: كلينتون تتفوق على ترامب في مناظرة “التراشق”.. أبرز ما ورد في المواجهة الرئاسية (مصور) (آخر رد :Dr Nadir)       :: أسـرار مـسرَّبة من داخـل جـلـسات سنهادس المطارنة الكـلـدان 2016 !! (آخر رد :مايكل سيبي)       :: شرح معني النّار / النّيران في الكتاب المقدّس (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: هكذا أغتيل رئيس الحركة الاشتراكية الديمقراطية في ٢٥ حزيران من سنة ١٩٨١بالعاصمة بغداد (آخر رد :top secret)       :: تعرفوا على صدام لكن كلفتهم كثيراً تلك المعرفة (آخر رد :akhbar)       :: لماذا مطعم عراقي مشهور في أستراليا؟ (آخر رد :GEORGI)       :: غبطة البطريرك ساكو يحتفل بالقداس الالهي في كنيسة مار شمعون برصباعي في جورجيا (آخر رد :holmez)       :: المجر تود مساعدة المهاجرين المسيحيين (آخر رد :shamasha)       :: مورينيو: إبراهيموفيتش لاعب جبار ولا أحد يصدق عم (آخر رد :socratees)       :: بقانون من الكونگرس الامريكي انتهت مملكة آل سعود ؟! (آخر رد :kitabat)       :: معركة تحرير الموصل باتت أقرب من أي وقت مضى (آخر رد :المصلاوي 2012)       :: نهاية حزينة لأسد هرب داخل حديقة حيوان ألمانية (آخر رد :AIDA)       :: بلغاريا تحظر النقاب في الأماكن العامة (آخر رد :ana.4u)       :: "العدالة ضد رعاة الإرهاب".. طلاق كاثوليكي بين الرياض وواشنطن؟ (آخر رد :سياسي)       :: داعش يشعر بالخطر..ويحشد 4500 إرهابي للدفاع عن الموصل (آخر رد :اخبار اليوم)       :: القرية التي صدرت اكبر عدد من المقاتلين الالبان الى داعش (آخر رد :super news)       :: اسلوب داعش لاستبدال لوحات السيارات في الموصل (آخر رد :ابن الحدباء)       :: الاعلام الإسرائيلي:10 زعماء عرب يشاركون في تشييع شمعون بيريس (آخر رد :news.4u)      


العودة   منتديات كرملش لك > اقسام الاستراحة والترفيه > افلام وقصص وبرامج للاطفال > قصص للصغار

قصص للصغار لاحبائنا الصغار حكايا وقصص

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-25-2013, : 19:13   #1
zaya
عضو منتج
 
الصورة الرمزية zaya
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 1,684
معدل تقييم المستوى: 23
zaya is on a distinguished road
افتراضي بيضة الدجاجة

باضت دجاجة بيضة على الطريق

رأى البيضة عصفور صغير.. تعجب


"ما أكبر هذه البيضة؟؟ أظنّ أنّها تسعني أنا وإخوتي الصغار..!"، قالها باستغراب


كان العصفور يعرف شكل بيض الطيور.. ولأوّل مرة يشاهد بيضة دجاجة


عاد إلى أمّه خائفاً.. أخبرها بما رأى

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فضحكت الأم وقالت: هذه بيضة صديقتنا الدجاجة.. فأولادها الكتاكيت أكبر من العصافير.. والدجاجة


تكبر بسرعة.. وعشّها أكبر بكثير من عش طائر صغي

قال العصفور لأمّه: لكنّك حدثتنا سابقاً - أنا وإخوتي - عن النسور وأعشاشها.. والطيور الجارحة

وأحجامها.. فخفت أنْ تكون بيضة طير جارح

قالت الأم: يا بني، إنّ الطيور الجارحة تبني أعشاشها فوق الجبال وفي أعالي الشجر.. أمّا الدجاجة فتبيض على الأرض في عشّ

تصنعه بعناية. ومثلها صديقتنا البطة.. وعمتنا النعامة.. لكنّ بيضة النعامة كبيرة جداً.. وهي مثل كل مخلوقات الله تحب أطفالها
وتخشى على بيضها من الأخطار... ويبدو أنّ الدجاجة باضت وهي في الطريق.. وربما حاولت نقل البيضة فلم تستطع وأبقتها في
مكانها ثم تعود لتجلس عليها وتحرسها حتى تفقس ويخرج منها كتكوت صغير

قال العصفور لأمه: ما رأيك يا أمي أن نساعد الدجاجة ونوصل البيضة لبيتها
قالت الأم: فكرة... هيا بنا يا بني..
طار العصفور وأمه.. وراحا يدحرجان البيضة بريشهما الناعم.. يدفع العصفور الصغير البيضة فتتلقاها أمّه.. ثم تدفعها الأم بريشها فيسرع الصغير

فيتلقاها.. واستمرا على هذه الحال حتى أوصلا البيضة إلى عش الدجاجة

كانت الدجاجة تجلس على بيضها.. لما رأت البيضة.. وما فعل العصفور وأمّه ركضت إليهما تشكرهما على فعلهما.. ثمّ عاوناها لتحمل

البيضة إلى العش.. ورقدت الدجاجة فوقها تمدّها بالحرارة والعطف حتى يخرج الكتكوت منها
zaya غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-28-2013, : 15:22   #2
yosif
عضو منتج
 
الصورة الرمزية yosif
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 1,277
معدل تقييم المستوى: 17
yosif is on a distinguished road
افتراضي

حلوة جيبلنا بعد
yosif غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.