منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: قصة أوغست لاندمسر الذي رفض تحية هتلر (آخر رد :kahramana)       :: لقب كل برج في الحب (آخر رد :عذراء 91)       :: العملاق الأناني (حكاية من التراث الإنجليزي) (آخر رد :zaya)       :: حكايات عالمية 023 145 ( سر ملوحة مياه البحر ) (آخر رد :zaya)       :: كفو يالذيب (آخر رد :fun4fun)       :: نيثن شمو اول لاعب عراقي يلتحق رسمياً في اكاديمية برشلونة (آخر رد :فرنسيس زاخولي)       :: لماذا حاكمت فرنسا أنثى خنزير ونفذت فيها الإعدام؟ (آخر رد :ana.4u)       :: تأخرت في العودة للمنزل فجردها زوجها من ملابسها وقتلها بالماء المغلي (آخر رد :shakoo makoo)       :: فوز كبير للجوية على زاخو بدوري الكرة (آخر رد :socratees)       :: حارس عراقي يكظم الحزن على ابنته لخوض مباراة مهمة (آخر رد :gooool)       :: بالفيديو.. أغبى عملية سرقة (آخر رد :farfesh)       :: تطبيق حظر استخدام شرائح الهاتف غير المسجلة قد يوفر على الشركات المُشغلة (آخر رد :peter pan)       :: الرفض لمعظم طلبات لجوء الأتراك المقدمة بعد الانقلاب (آخر رد :justine)       :: انتشال 40 جثة من تحت أنقاض الموصل والمئات ما زالت مطمورة (آخر رد :باب الطوب)       :: داخلية الاقليم تعتذر عن حادثة المشاجرة التي وقعت في أربيل (آخر رد :baghdad4u)       :: المطران يلدو يشارك في رياضة درب الصليب ويترأس القداس الالهي في كنيسة مار كوركيس (آخر رد :holmez)       :: عن أي وحدة يتحدث رئيس الوزراء العراقي؟ (آخر رد :kitabat)       :: مستشار الأمن القومي الأميركي: حان وقت التصرف ضد إيران (آخر رد :news.4u)       :: شِجار أمرئتان عراقيتان ( عراقيتين ) والاعلام العربي الساقط !نيسان سمو (آخر رد :nissan samo)       :: اليوم السابع / اخبار عالمية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 03-09-2017, : 18:10   #1
باب الطوب
عضو شغال
 
الصورة الرمزية باب الطوب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 322
معدل تقييم المستوى: 6
باب الطوب is on a distinguished road
افتراضي العراق يتوقع طرد المتشددين من الموصل في غضون شهر

العراق يتوقع طرد المتشددين من الموصل في غضون شهر
أساليب وحشية استخدمها الجهاديون في شرق وغرب المدينة تمكنهم من الصمود لفترة أطول من تقديرات أولية متفائلة للحكومة العراقية.



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةتفاؤل عراقي تكدره عراقيل ميدانية
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
- قال رئيس جهاز مكافحة الإرهاب العراقي الفريق الأول طالب شغاتي الخميس إن القوات العراقية تهدف إلى إخراج مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية من غرب الموصل في غضون شهر رغم أنها تخوض قتالا صعبا في مناطق ذات كثافة سكانية عالية. وتواجه القوات العراقية في توغلها في الشطر الغربي من الموصل مقاومة عنيفة على نحو متزايد من مسلحي التنظيم الذين يستخدمون السيارات الملغومة والقناصة في الدفاع عن آخر معاقلهم الكبرى في العراق.
وكانت العملية العسكرية التي شنتها القوات العراقية لاستعادة شرق المدينة في منتصف أكتوبر/تشرين الأول 2016 بدعم تحالف تقوده الولايات المتحدة قد استغرقت أكثر من ثلاثة أشهر. وبدأ الهجوم لاستعادة السيطرة على غرب الموصل قبل أقل من ثلاثة أسابيع.
وقال شغاتي في مؤتمر بالسليمانية "رغم القتال العنيف نحن نمضي قدما بإصرار لإنهاء المعركة على الجانب الغربي خلال شهر."
ويحارب بضعة آلاف من مقاتلي التنظيم في غرب الموصل في مواجهة قوة عراقية مؤلفة من 100 ألف مقاتل غير أن أساليبهم الوحشية التي استخدموها في الشطر الشرقي في أواخر العام الماضي مكنتهم من الصمود لفترة أطول من التقديرات الأولية المتفائلة للحكومة.
وتفوق مدينة الموصل بكثير من حيث الحجم أي مدينة أخرى خضعت لسيطرة التنظيم في الأراضي الخاضعة له في العراق وسوريا.
وتقهقر التنظيم وتقلصت الأراضي التي يسيطر عليها في البلدين في حربه في مواجهة ثلاث قوى منفصلة تدعمها الولايات المتحدة وتركيا وروسيا تتقدم صوب الرقة معقله في سوريا.
وقال الفريق عبد الأمير رشيد يار الله قائد الحملة العسكرية إن قوات مكافحة الإرهاب استعادت حي المعلمين وحي السايلو الخميس.
وداخل المدينة تقاتل قوات مكافحة الإرهاب إلى جانب الشرطة الاتحادية وقوة الرد السريع الخاصة التابعة لوزارة الداخلية والتي استعادت هذا الأسبوع السيطرة على منطقة المباني الحكومية ومتحف الموصل.
وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة الاتحادية الخميس إن اشتباكات وقعت بالقرب من المتحف الذي سبق أن صور المتشددون أنفسهم فيه وهم يدمرون تماثيل ومنحوتات لا تقدر بثمن في عام 2015.
وقال المقدم حميد حبيب من قوات الرد السريع "الخط الأمامي يقع خلفه مباشرة. يوجد قناصة يرابطون في مباني الفنادق العالية على طريق خلف ذلك الخط."
وقالت الفرقة التاسعة بالجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي الشيعية الأربعاء إنها قطعت الطريق الرئيسي بين المدينة ومعقل التنظيم في تلعفر باتجاه الغرب لتشدد الحصار على المدينة.
وما من شك يذكر في أن القوات العراقية ستنتصر في النهاية على المتشددين إذ تفوقهم عددا وعدة لكن من المتوقع أن يلجأ التنظيم إلى أساليب حرب العصابات القديمة حتى بعد خسارة الموصل.
والأربعاء وقع تفجيران في حفل زفاف بالقرب من تكريت التي استعادتها القوات العراقية عام 2015 مما أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصا.
وقد فقد التنظيم السيطرة على معظم المدن التي سيطر عليها في شمال العراق وغربه عامي 2014 و2015. وفي سوريا مازال يسيطر على الرقة التي تعد معقلا له وعلى معظم محافظة دير الزور.
باب الطوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.