منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: صوت جعير الفطحلي (آخر رد :زيد ميشو)       :: صوت جعير الفطحلي (آخر رد :زيد ميشو)       :: صوت جعير الفطحلي (آخر رد :زيد ميشو)       :: صوت جعير الفطحلي (آخر رد :زيد ميشو)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: غبطه البطريرك ساكو والقدس والمهجرين وعيد الميلاد .......... (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: حدث في مثل هذا اليوم / 10 ـ 12 (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: حدث في مثل هذا اليوم / 10 ـ 12 (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الروح القدس هو يتحدث عنكم (آخر رد :وردااسحاق)       :: مفيش فائدة فيكم !! لا تختلفون عن اي مسلم في هذا العالم .... نقطة ..نيسان سمو (آخر رد :nissan samo)       :: جحا جوعان (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: جحا جوعان (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: لستم أنتم المتكلمين بل الروح القدس (آخر رد :وردااسحاق)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > كتاب .ادباء . ومقالات

كتاب .ادباء . ومقالات اصحاب القلم الشريف والفكر النير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-22-2017, : 22:10   #1
وسام موميكا
كاتب وناشط
 
الصورة الرمزية وسام موميكا
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
العمر: 39
المشاركات: 386
معدل تقييم المستوى: 8
وسام موميكا is on a distinguished road
ww6 مع إقتراب الإنتخابات تَتحرك أَحجار الشطرنج

مع إقتراب الإنتخابات تَتحرك أَحجار الشطرنج



وسام موميكا
مِن جديد عَادت للظهورإلى الواجهة مرة أخرى من تسمي نفسها بأحزاب وتنظيمات شعبنا الكلدوآشورية والسريانية ,وذلك مع قرب الإنتخابات البرلمانية العراقية وكل حسب الحيلة التي إبتركها لخداع أبناء شعبنا السرياني الآرامي المسيحي في هذه الظروف العصيبة التي تمر بها الأمة والتحديات التي تهدد مصيره في بلد الآباء والأجداد بعد دحر تنظيم داعش الإرهابي في العراق وتحريرقرى وبلدات شعبنا في سهل الموصل التاريخي ,وهذا ما لايمكن السماح به أبدا أن تتسلق هذه الأحزاب والتنظيمات المتخاذلة مرة أخرى لتمثيل هذا الشعب المنكوب الذي عانى الويلات من هؤلاء الفاسدين .
فمنذ عام 2003 عندما سقط نظام صدام ومجيء المحتل الأمريكي ومعه الفاسدين لتدمير البلد حيث بدأت معاناة الشعب العراقي بكافة أطيافه ومن بينهم أبناء شعبنا المسيحي بكافة قومياته ,وكان للسريان الآراميون على وجه الخصوص معاناة وإستهداف ممنهج بدءاً من إلغاء إسمهم وهضم حقوقهم من الدستورالعراقي المشؤوم وعمليات الخطف والقتل والتهجير التي تَعرض لها شعبنا منذ 2003 حتى يومنا هذا فلا يزال شعبنا مهجراَ وفاقداً لكرامتهِ ولأبسط حقوقهِ .
بعد كل هذهِ النكبات والنكسات والكوارث التي حَلت بِشعبنا فلازِلنا نَشهد دَعايات إعلامية وبطولات ورقية من هذهِ الأحزاب والتنظيمات الكلدوآشورية والسريانية المُنتكسة راياتها والمُتخاذلة أمام شعبنا والتاريخ . وذلك من جراء التصرفات والمراهقات الحزبية والسياسية التي يَتسابق لتحقيقها دعاة الهوية الآشورية الزائفة !!
وحِرصاً مني على شعبنا السرياني الآرامي المسيحي ولكي لايَقع في نفس الأخطاء التي وقع فيها في الإنتخابات السابقة والتي جائت بالكوارث على شعبنا بِسبب الإختيار الخاطىء للأشخاص الفاسدين والمتلهثين للمناصب والإنتفاع من خلال المزايدة والمتاجرة بحقوقنا المَشروعة لإرضاء الأسياد والداعمين لهم ولإحزابِهم التابعة , وكم من بَرامج ووعود إنتخابية كاذبة أُطلقت قَبل الإنتخابات
ومن ثم بَعد الفوز بالكرسي البرلماني الدوار يُصبح الشعب مَنسي , وهذا ماتَسعى إلى تَحقيقهِ بَعض الأحزاب والمؤسسات الآشورية المَشبوهة في الإنتخابات البرلمانية القادمة من خلال تَسابق حزبي يَجري الآن على الساحة السياسية العراقية أبطالها شخصيات مشبوهة مِنهم من هو مَحسوب على الحركة الديمقراطية الآشورية و على المجلس اللاشعبي الكلداني والآشوري والسرياني وأيضاً من هو مَحسوب على مُنظمة حمورابي المَشبوهة ومايسمى بإتحاد بيث نهرين الوطني ...أين كانوا هؤلاء عندما تَعرض شعبنا للتهجير من بلداتهِ التاريخية في سهل الموصل عام 2014 عندما كان ولايزال هذا الشعب بأمس الحاجة لمَن يزورهُ في مُخيمات المُهجرين للإطلاع على أحوالهم وإحتياجاتهم والتي كان فقط للكنائس دور كبير ومُهم في إسعاف وإنقاذ الشعب المسيحي المُهجر وإحتضانهِ وتلبية إحتياجاتهِ الضرورية في حين غَاب عَن هذا المَشهد المؤلم من كانوا يَدعون تَمثيل شعبنا من برلمانيين ووزراء وأحزاب وسياسيين بِمختلف إنتماءآتهم وولاآتهم الحزبية !!
ألا يَكفي هذا يامُنافقون أَم أنكم تريدون جَلب المَزيد من الوَيلات والكوارث على شَعبنا بِسبب أنانيتكم وحِقدكم وتَعَصبكم المَقيت أصبح شعبنا الأصيل فاقداً لكرامتهِ وحريتهِ وحقوقهِ في بلد يَحكمه لصوص وقُطاع طُرق ومَن مَعهم من برلمانيي شعبنا في بغداد.


__________________
السريان الآراميون شعب وأمة مستقلة عن الآشوريون والكلدان
وسام موميكا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.