منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: صعود المسيح وعطاياه للمؤمنين به (آخر رد :وردااسحاق)       :: انتقلت السيدة بربارة توما محل الى رحمة الله (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: فرخ الذئب ...... السِمع !! نيسان سمو (آخر رد :nissan samo)       :: ذكرى انتقال شقيقي الغالي يونس متي الشابي الى الاخدار السماوية (آخر رد :الشماس يوسف قطا)       :: صورة رجل من هو ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: ترامب و السعوديه ... عفيه عليك (آخر رد :fatin)       :: اخبار العراق ... واخبار أخـرى (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: بريطانيا : مانشستر / 22 قتيلا في هجوم انتحاري (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: أسقف كنيسة (ثور) عمانوئيل يوسف النسطوري المُتأشور، مُزوِّر (آخر رد :موفق نيسكو)       :: ما هي الدول التي أغلب سكانها من المهاجرين؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: القس ابراهيم كانون كرمشايا (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: حملة اعمار كرملش - الاعمار لم يتوقف، بل بدأ على ارض الواقع (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: تقاليد الزواج في كرمليس قديما..من قصي المصلوب (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: نقل الموقع الى سيرفر جديد (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: سؤال جديد من هذا الرجل متزوج من امرأتين (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: القاعدة المتحركة (آخر رد :سعد عطية الساعدي)       :: اعلام و اعفاء (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: كلمات ترنيمة : يسوع هو الطريق ، يسوع اعظم صديق * (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: رواية شفرة دافنشي حول زواج المسيح من المجدلية والرد عليها (آخر رد :وردااسحاق)       :: ظريف يغرد ضد ترامب : لقد حلبتم السعودية بـ 480مليار دولار (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار وقضايا شعبنا المسيحي

اخبار وقضايا شعبنا المسيحي اخبار الشعب المسيحي في كل مكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-19-2017, : 18:04   #1
holmez
عضو منتج
 
الصورة الرمزية holmez
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 2,937
معدل تقييم المستوى: 39
holmez is on a distinguished road
افتراضي جيش النقشبندية يرد على رئيس الوقف الشيعي بشان مسيحيي العراق

جيش النقشبندية يرد على رئيس الوقف الشيعي ( نص البيان)






رد فصيل عراقي مسلح مقاوم للعملية السياسية والنفوذ الايراني في العراق على تصريحات نسبت الى رئيس الوقف الشيعي دعا فيها الى مقاتلة النصاري . وقال جيش النقشبندية في بيان تسلمت قريش نسخة منه اليوم ان هذا هو تفكير حكومة الملالي في ايران . وفيما يلي نص البيان .

بيان رقم (117)
صادر عن جيش رجال الطريقة النقشبندية
يرد فيه على تحريض أذناب م لي طهران على الحقد والكراهية بين
أتباع ا لاديان
تناقلت وسائل ا ع م تصريحات حد عناصر حكومة بغداد الطائفية العنصرية الفاسدة التي يمكن اص حها الموالية لم لي طهران ما يسمى رئيس ديوان الوقف الشيعي يدعو فيها إلى قتال النصارى حتى يسلموا أو يدفعوا الجزية، وقد تعاضد ذلك مع قيامهم وميليشياتهم وتنظيماتهم المجرمة بتهجير المسيحيين وأتباع ا ديان ا خرى من العراقيين وا ستي ء على أموالهم وبيوتهم ومصالحهم، والهجوم على كنائسهم وقتلهم فيها في بغداد ومدن عراقية أخرى متبادلين ا دوار مع صنيعتهم المجرمة التي أسموها دولة إس مية زورا وبهتانا وا س م الحنيف والمسلمون
منهم براء، وبصدد ذلك نبين ا تي:
1. يرفض جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية التصريحات النشاز الطائفية العنصرية المتطرفة المقصودة التي صدرت عما يسمى رئيس ديوان الوقف الشيعي بتوجيه مباشر من حكومة بغداد الطائفية العنصرية الفاسدة وكل خطاب نشاز فيه تحريض ودعوة لتكريس الطائفية والعنصرية والتفرقة والكراهية بين ا ديان والمذاهب والقوميات وبث روح العداوة والبغضاء وا قتتال والتناحر وا خت ف والتشدد والتطرف وا رهاب أيا كان مذهبه
ومصدره.
6. يؤكد جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية بأن هذا الخطاب النشاز له أهداف سياسية طائفية عنصرية تدعو لتشويه صورة ا س م الحنيف وخلق اصطفاف طائفي يمزق المنطقة وشعوبها وخلط ا وراق وقطع الطريق أمام كل المشاريع العربية وا س مية والدولية التي تهدف إلى تحسين الع قة بين ا مم والشعوب وإرساء الس م
بين المجتمعات والحضارات مهما تعددت ثقافاتها.
3. يؤكد جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية أن هذا الخطاب النشاز يخدم ا جندة التوسعية ا يرانية الطائفية العنصرية المتشددة المتطرفة ا رهابية التي تمزق لحمة النسيج ا جتماعي في المنطقة والعالم، بعد أن أجمع المجتمع الدولي على نبذ كل أشكال الطائفية والعنصرية والتشدد والتطرف وا رهاب ومحاربتها عسكريا وسياسيا
وثقافيا.
4. يؤكد جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية أن ما ذكر في خطاب ما يسمى رئيس ديوان الوقف الشيعي بصدد الجزية وبث النعرات الطائفية والعنصرية والكراهية والتحريض على ا قتتال بين طوائف ومذاهب وأديان وقوميات الشعب العراقي كان منه مغالطة سيئة مقصودة تعبر عن نهج حكومة بغداد الفاسدة وسياسييها الطائفيين العنصريين الموالين لم لي طهران عقائديا وسياسيا، وما هي إ بأمر وتوجيه حكومي صريح يقبل
اللبس.
5. يؤكد جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية أن ما أثير كان له سابقا صيغة مخصوصة بزمن معين وبظرف معين دعت إليه الضرورة الملحة إبان العصور ا س مية القديمة المنصرمة، ولكنه ا ن قد انتهى وانتفت الحاجة اليه تماما في العصر الحديث حيث تبدلت فيه أنظمة الدول الحديثة ودساتيرها وفلسفات الحكم فيها، والدين ا س مي الحنيف ا ن كغيره من ا ديان يواكب عصر الحضارات الحديثة في تقدمها ورقيها ويتبنى مفهوم المواطنة الذي تبناه رسول الله سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) حينما أسس أول دولة ظهرت في التاريخ نظمت حقوق


(3-1)


أيها الشعب العراقي ا بي يا أبناء أمتنا العربية ا س مية أيها ا حرار في العالم أجمع




ا نسان وحياته المترتبة على المواطنة والتعايش السلمي والتي أرست قيم احترام ا نسان وحريته وكرامته والموادعة والمسالمة وحققت ما يصبو إليه البشر من عدل ومساواة، فالناس جميعا في ظلها نعموا با مان والطمأنينة والس م عبر قرون طويلة، وهذا ما نصت عليه ا يات القرآنية الكريمة ومنها:
 قالتعالىفيسورةالنساء:55ِإ نالل هَيَأُْمُرُكْمأَْنتَُؤ دوااْ ََمانَاِتِإلَىأَْهِلَهاَوِإَذا َحَكْمتُْمبَْيَنالن اِسأَْن تَْحُكُمواِباْلعَْدِل. َ َْ َْ َ َ َْ ََ َ
 قال تعالى في سورة المائدة:36  َم ْن قتَ َل نف ًسا ِبغَ ْي ِر نف ٍس أ ْو ف َسا ٍد ِفي ا ْر ِض ف َكأن َما قتَ َل الن ا َس َج ِميعًا َو َم ْن أَْحيَاَهافََكأَن َماأَْحيَاالن ا َس َجِميعًا. َ َََْ َ َُْ َْ َ ُ
 قال تعالى في سورة الحجرات:13 يَا أي َها النا ُس ِإنا خلقنا ُك ْم ِم ْن ذ َك ٍر َوأنثى َو َج َعلنا ُك ْم ُشعُوبًا َوقبَا ِئ َل ِلتَعَا َرفوا ِإ نأَْكَرَمُكْم ِعْنَدالل ِهأَتْقَاُكْمإِ نالل هَ َعِليٌم َخِبيٌر.
 قال تعالى في سورة النحل:09 إ ن الل هَ يَأْمر با ْلعَ ْدل وا ْ ْح َسان وإيتَا ِء ِذي ا ْلقُربَى ويَ ْن َهى َعن ا ْلفَ ْح َشا ِء َواْلُمْنَكِر َواْلبَْغيِيَِع ُظُكْملَعَل ُكْمتََذ كُروَِن. ُُ ِ ِ َ ِ ِ َِ ْ َ ِ
.َو َ تَ ْقتُلُوا الن ْف َس ال ِتي َح ر َم الل هُ ِإ ِبا ْل َح ِق  33:قال تعالى في سورة ا سراء   قالتعالىفيسورةا سراء:79َولَقَْدَك رْمنَابَِنيآَدَمَوَحَمْلنَاُهْمِفياْلبَِرَواْلبَْحِرَوَرَزْقنَاُهْمِمَنال طِيبَاِت
َوفَ ض ْلنَا ُه ْم َعلَى َك ِثي ٍر ِم م ْن َخلَ ْقنَا تَ ْف ِضي ً  وما نصت عليه السنة النبوية الشريفة من أحاديث رسول الله (صلى الله عليه وسلم) منها:
 روى ا مام أحمد وا مام مالك وابن عبد البر والخرائطي والطبراني والديلمي َعن أَ ِبي ُه َريرة وجابر قا : قال رسول الله ( َصل ى الل هُ َعلَيه َو َسل م): (إنما بعثت تمم مكارم ا خ ق).
 روى ابن ماجه في (السنن) عن عبد الل ه بن عباس (رضي الل ه عنهما) وأخرج ابن سعد عن كعب بن مالك قَا : لما ولد إبراهيم ابن رسول الل ه (صلى الل ه عليه وسلم)، قال رسول الل ه (صلى الل ه عليه وسلم): (أعتق أم إبراهيم ولدها) قَا َل َر ُسو ُل الل ِه ( َصل ى الل هُ َعلَ ْي ِه َو َسل َم): (استوصوا بالقبط خيرا، فإن لهم ذمة ورحما)،
الشرح: معناه ا ستيصاء بالمسيحيين، (ذمة ورحما) أَ ْي: قَ َرابَةً ِم ْن ِقبَ ِل َها َج َر أُ ِم سيدنا ِإ ْس َما ِعي َل ( َعلَ ْي ِه

ال س َ ُم)، ومارية أم سيدنا إبراهيم ابن سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم)، فَ ِإ ن َها َج َر َو َما ِريَةَ َكانَتَا ِم َن ا ْل ِق ْب ِط.
 روى البغوى والطبرانى والحاكم عن كعب بن مالك قال رسول الله (صلى الله عيه وسلم): (إذا فُ ِت َح ْت مص ُر فاستو ُصوا بال ِق ْب ِط خيرا فإ ن لهم ِذ مةً ورحما).
 روى ابن عساكر عن عمر: قال رسول الله (صلى الله عيه وسلم): (إن الله سيفتح عليكم بعدي مصر! فاستوصوا بقبطها خيرا، فإن لكم منهم صهرا وذمة).
 روى ابن سعد عن الزهري مرس قال رسول الله (صلى الله عيه وسلم): (إذا ملكتم القبط فأحسنوا إليهم، فإن لهم ذمة وإن لهم رحما).
 روى ابن لهيعة عن ابن هبيرة أن أبا سالم الجيشانى سفيان بن هانئ أخبره أن بعض أصحاب رسول الله (صلى الله عليه وسلم) أخبره أنه سمع رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يقول: (إنكم ستكونون أجنادا وإن خير أجنادكم أهل المغرب منكم، فاتقوا الله فى القبط، تأكلوهم أكل الخضر).
 روى ابن عبد الحكم عن مسلم بن يسار أن رسول الله ( َصل ى الل هُ َعلَ ْي ِه َو َسل َم) قال: (استوصوا بالقبط خي ًرا، فإنكم ستجدونهم نعم ا عوان على قتال عدوكم).
 روى الطبراني عن أم سلمة: قال رسول الله (صلى الله عيه وسلم): (الله الله في قبط مصر! فإنكم ستظهرون عليهم ويكونون لكم عدة وأعوانا في سبيل الله).
 روىالبخاريومسلموأبوداودعنأبيسعيدالخدريوَعِناْلَحَسِنبنعلي(رضياللهعنهم)أنهما قا : (جاء رجل من اليهود إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) قد لطم وجهه، وقال: يا محمد إن رج ً من أصحابك من ا نصار لطم وجهي، قال: ادعوه فدعوه، قال: “لم لطمت وجهه؟ ” قال: يا رسول الله إني مررت باليهودي، فسمعته يقول: والذي اصطفى موسى على البشر قال: فقلت: وعلى محمد ؟ قال: وعلى محمد، وأخذتني غضبة، فلطمته، فقال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) صحابه: ” تخيروني من بين ا نبياء؛ فإن الناس يصعقون يوم القيامة فأكون أول من يفيق، فإذا أنا بموسى آخذا بقائمة من قوائم العرش،
ف أدري أفاق قبلي، أم جوزي بصعقة الطور ؟ ).


(3-2)




 روىأبوداودعناْلِعْربَا ِضبنساريةأنهقال:قَاَل َر ُسوُلالل ِه( َصل ىالل هُ َعلَْيِه َو َسل َم):(َِإ نالل هَ َع ز َوَج ل لَْميُِح للَُكْمأَْنتَْدُخلُوابُيُوَتأَْهِلاْلِكتَاِبِإ ِبِإْذٍن،َوَ َضْرَبِنَساِئِهْم،َوَ أَْكَلِثَماِرِهْم).
 روىاْبُنَ ٍلعنسهلبنسعدأنهقال:قالرسولالله(صلىاللهعليهوسلم):(َوالن اُسَكأَْسنَاِناْلُمْشِطَ فَ ْض َل ِ َ َح ٍد َعلَى أَ َح ٍد إ ِبالت ْق َوى).
 روى الترمذي َع ْن أَ ِبي ُه َر ْي َرةَ، قَا َل: قَا َل َر ُسو ُل الل ِه ( َصل ى اللهُ َعلَ ْي ِه َو َسل َم): ( ِإ ن الل هَ َع ز َو َج ل قَ ْد أَ ْذ َه َب َعْنُكْم ُعِبي ةَاْلَجاِهِلي ِةَوفَْخَرَهاِباْ بَاِءُمْؤِمٌنتَِق ي،َوفَاِجٌر َشِق ي،أَْنتُْمبَنُوآَدَمَوآَدُمِمْنتَُراٍب).
 َرَوىاْلَواِقِدي َعْن َعَطاِءْبِنأَِبيَربَاحٍَواْلَحَسِنْبِنأَِبياْلَحَسِنَوَطاُوٍس:(أََ ِإ نالل هَ ُسْبَحانَهَُوتَعَالَىقَْدأَْذَهَب َع ْن ُك ْم نَ ْخ َوةَ ا ْل َجا ِه ِلي ِة َوتَ َكب َر َها ِبآبَا ِئ َها، ُكل ُك ْم ِ َد َم َوآ َد ُم ِم ْن تُ َرا ٍب، َوأَ ْك َر ُم ُك ْم ِع ْن َد الل ِه أَتْقَا ُك ْم).
 ومن أعمال خليفة المسلمين الثاني سيدنا عمر الخليفة العادل (رضي الله تعالى عنه) ميثاقه للنصارى في مدينة إيلياء وفي ب د الشام، والتي تعرف بـ (العهدة العمرية)، والتي جاء فيها: “أعطى أمير المؤمنين عمر للنصارى أمانا نفسهم وأموالهم ولكنائسهم وصلبهم وسقيمهم وبريئهم وسائر ملتهم، أنه تسكن كنائسهم و تهدم و ينتقص منها و من حيزها و مللها، و من صلبهم و من أموالهم، و يكرهون على دينهم،
و يضار أحد منهم”.
2. يؤكد جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية أن ما ذكر أع ه من آيات قرآنية وأحاديث نبوية وآثار الصحابة هي السمة الخاصة الواضحة لديننا ا س مي الحنيف القويم في سماحته وعدله وم ءمته لكل زمان ومكان، وما هذه التصريحات والدعوات الشاذة المتطرفة من أذناب م لي طهران التي تدعو إلى التحريض ل قتتال ولتكريس الطائفية والعنصرية والتفرقة والكراهية بين ا ديان والمذاهب والقوميات وبث روح العداوة والبغضاء والتناحر وا خت ف والتشدد والتطرف وا رهاب وتمزيق اللحمة والنسيج المجتمعي، ا تجسيد
صريح لخدمة أجندة التوسع ا يراني إقليميا ودوليا ولضرب المصالح الدولية.
7. يهيب جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية بأبناء شعبنا العراقي بكل أديانهم وطوائفهم إلى ضرورة التكاتف والوقوف صفا واحدا لمواجهة المخططات البائسة التي يطلقها أذناب م لي طهران الطائفيون العنصريون والتي تهدد النسيج ا جتماعي والوحدة الوطنية وقيم ا عتدال والتسامح والتعايش السلمي بين أبناء الشعب
العراقي.
5. يهيب جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية بعلماء وقادة ا مة العربية وا س مية وكل دعاة الس م وا نسانية في العالم إلى التصدي لمخططات أذناب م لي طهران الطائفيين العنصرين التوسعيين شعال الفتنة والتحريض على الكراهية بين ا ديان والمذاهب والحضارات وبث روح العداوة والبغضاء وا قتتال.
0. إن جيشنا جيش رجال الطريقة النقشبندية بوعيه وعقيدته وفكره المعتدل سيتصدى ويفند كل عقيدة متشددة ومتطرفة وفكر شاذ وخطابات حقد وكراهية بين ا ديان بيقظة وهمة عالية ليتحرر العراق من كل أشكال ا حت ل والتبعية وحتى استرداد كامل حقوق ومطالب الشعب العراقي المسلوبة، ويعود العراق إلى سابق حاضنته العربية وا س مية ويعيش شعبه في سلم وأمن وطمأنينة بكل أديانهم وطوائفهم وقومياتهم ويواكب ركب الحضارات المتقدمة في رقيها وسعادة شعوبها، ليتحقق بذلك السلم العالمي ورعاية المصالح الدولية فيه.
قيادة
جيش رجال الطريقة النقشبندية 21 شعبان 1٣31هـ الموافق 11 أيار 2111م





holmez غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-20-2017, : 00:19   #2
سالم ايليا
VIP
 
الصورة الرمزية سالم ايليا
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 667
معدل تقييم المستوى: 16
سالم ايليا is on a distinguished road
افتراضي

هنالك اخطاء كثيرة في هذا البيان وخاتمتها تاريخ اعداده المذيل بها البيان .
سالم ايليا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-20-2017, : 21:07   #3
ماجد برشلوني
عضو نشط
 
الصورة الرمزية ماجد برشلوني
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: بيروت
العمر: 40
المشاركات: 624
معدل تقييم المستوى: 13
ماجد برشلوني is on a distinguished road
افتراضي

هذا الكتاب ليس دفاعا عن الاقليات بل حقدا علئ الحكومة
ماجد برشلوني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.