منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: يعتبرون أنفسهم أقدم ديانة توحيدية.. ماذا تعرف عن طائفة الصابئة المندائية؟ (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: انتقلت الى رحمة الله السيدة مريم ساوا اوراها (آخر رد :robaalnajjar)       :: تقرير مصير الشعب الكوردستاني المقترح. ناصر عجمايا (آخر رد :ناصر عجمايا)       :: محرم الحسين.. بين والتغيير الإيجابي. ساهرة الكرد (آخر رد :ساهرة الكرد)       :: أنجلينا جولي تكشف تفاصيل فقدانها لعذريتها.. هل والدتها كانت موافقة !! (آخر رد :dawood)       :: الشاب علي عبد العباس محارب لمرض السرطان (آخر رد :نوري بطرس مروكي)       :: دبلوماسي امريكي ، يرجّح اعتراف بلاده بآستقلال كوردستان (آخر رد :نوري بطرس مروكي)       :: كرمشايا وكرمشيثة تبدأ اسماؤهم بحرف ت (آخر رد :فريد بطرس)       :: دعوة للاحتفال في يوم 25 أيلول من كل سنة بيوم العائلة (آخر رد :يوحنا بيداويد)       :: قراءة في لغة كتابة القرأن مع أستطراد لأراء العالم الألماني كرستوف لوكسنبرغ الجزء الثاني (آخر رد :يوسف تيلجي)       :: مستقبل الأنسان والطبيعة في اللازمن (آخر رد :وردااسحاق)       :: انتقال المغفور له المرحوم ايشا داود الى الاخدار السماوية (آخر رد :yolyos)       :: اكتشاف إسلامي نادر في جبل آثون اليوناني المقدس! (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: الأتحاد الأوروبي يدعو لعدم اجراء استفتاء استقلال كورديتان (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: فيديو تفسير الاسرار المخفية في خيمة الإجتماع ألإلهية - الحلقة الثانية - تابوت العهد (آخر رد :نوري كريم داؤد)       :: برزاني اخبرني كم دفعوا لك (آخر رد :رسل جمال)       :: عندما ترتدي القباب رداءها الاسود (آخر رد :رسل جمال)       :: هل يجوز الفصل بين المسيحية كرسالة والكنيسة كمؤسسة ! تعليق على رد السيد ليون برخو. نيسان سمو . (آخر رد :المهندس جورج تمو)       :: سندس مرّوگي طبيبة أسنان عراقية من ابناء شعبنا المسيحي مقيمة في أميركا (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: ما هي الأسباب التي دعت رئيس الجمهورية فؤاد معصوم لإلغاء زيارته المقررة الى نيويورك؟ بقلم: سالم إيليا (آخر رد :الشماس يوسف حودي)      


العودة   منتديات كرملش لك > الاقسام العامة > احداث عامة.. تقارير مصورة.. جرائم

احداث عامة.. تقارير مصورة.. جرائم للاحداث والاخبار الخاصة بعالم الجريمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-13-2017, : 18:09   #1
just2u
عضو مشارك
 
الصورة الرمزية just2u
 
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 7
معدل تقييم المستوى: 0
just2u is on a distinguished road
افتراضي لأول مرة في سوريا.. عائلة في السويداء تقتص من خاطفي ابنتهم بهذه الطريقة !!

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

استفاقت مدينة السويداء صباح أمس على خبر تصفية ثلاثة متهمين بخطف القاصر كاترين هيثم مزهر، ورمي جثثهم بالقرب من دوار المشنقة الأثري الذي كانت تتم فيه عمليات الشنق إبان الاستعمار العثماني.

ومع انتشار صور القتلى التي تظهر آثار التعذيب المبرح على وسائل التواصل الاجتماعي، والورقة الموجودة بجوار الجثث والتي تحمل أسمائهم الثلاثية مع آية قرآنية تركها آل مزهر، غصت مواقع التواصل بالمشاركات والتعليقات التي تبارك عملية قتل المتهمين بعيداً عن القضاء، وجاءت غالبية التعليقات مساندة بشكل كامل لآل مزهر الذين اقتصوا لشرفهم وعرضهم بعد أن تبينوا الحقيقة الكاملة عن ملابسات وظروف اختفاء ابنتهم منذ السابع والعشرين من الشهر الماضي.

وجاء في البيان الذي أصدرته العائلة بعد أن اتخذت قرارها بالقصاص من المتهمين، بالقول: قام المجرم وسام أبو حمدان باستدراج القاصر كاترين هيثم مزهر، وبالاشتراك مع المجرم هشام أبو دقة إلى مستودع أدوية ومستلزمات طبية والكائن في ساحة مية التربة، والعائد ملكيته إلى الصيدلانية نغم عادل سراي الدين ، بهدف بيعها للمجرم إحسان نصر من أهالي قرية رساس من أجل الاتجار بأعضائها البشرية. إن آل مزهر التي تتمثل قيم وعادات وتقاليد جبل العرب، تدين وتكافح كل هذه الممارسات الإجرامية المنافية لعاداتنا وتقاليدنا والتي من شأنها العبث بأمن وأمان هذه المحافظة. وسنترك للرأي العام اعترافات المجرمين الثلاثة وتورطهم بالصوت والصورة. وختم البيان بالآية القرآنية (وما ظلمناهم، وكانوا لأنفسهم ظالمين) .. انتهى البيان.

ونشر آل مزهر اعترافات المتهم الأول وسام أبو حمدان الذي يعمل على بسطة في قلب السوق المركزي للمدينة، وصديق والد الفتاة، حيث اعترف باستدراج الفتاة إلى مستودع الأدوية واستلام مبلغ مليوني ليرة سورية من المدعو إحسان نصر. وأكد أبو حمدان الذي كان يتكلم بطلاقة أن هدف الخطف إذلال والد الفتاة من خلال بيعها.

وقد تضاربت الأنباء حول مصير الفتاة، وعلى الغالب فقد قتلت كما يؤكد القريبين من العائلة، ولهذا كان رد فعلهم قاسياً

وعلى الرغم من بعض الأصوات القليلة التي تمنت على آل مزهر تسليم المتهمين للقضاء، كانت ردة فعل الناس مستهجنة للطرح، خاصة بعد عملية قتل الشاب ريان أبو فخر أمام جموع غفيرة في منتزه عائلي والحكم عليهم بأحكام وصل أقصاها لعشرين عاماً. بعد إيهام الرأي العام أن القتلة سوف يشنقون في إحدى الساحات العامة للمدينة، ولكن القضاء قال كلمته التي اعتبرها المتابعين غير عادلة، وأن القضاء ليس بخير
just2u غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.