منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الفنان حسن عسيري والعودة إلى الجذور دائما (آخر رد :عاشق الحرية)       :: انتقال سعدالله ايوب حنوش حندولا الى الاخدار السماوية (آخر رد :stevenamer)       :: مكرمة من الخليفة البغدادي بإلزام الفتيات بالختان على يد داعش (آخر رد :ابن اور)       :: هنيئا لاهل الموصل الابطال مبايعتهم لداعش والبغدادي اشتغلت رحمة الله +صور (آخر رد :ابن اور)       :: الپيشمرگة تطهر معمل ادوية نينوى من عناصر "داعش" وتتصدى لهجوم من اربعة محاور (آخر رد :thomastohi)       :: مواعيد القداديس عن راحة نفس المرحوم سعدالله أيوب حنوش حندولا (آخر رد :mina)       :: دماء وممتـلكات مسيحـيّي الموصل فاتورة منصب نائب رئيس الجـمهـورية ليونادم كـنا (آخر رد :مايكل سيبي)       :: المواقف الإنسانية بين الادعاء والتطبيق (آخر رد :صفاء عراقي)       :: سجل حضورك اليومي في المنتدى بآية من الكتاب المقدس (آخر رد :بطرس خوشابا)       :: مداهمات واعتقالات ليلية في الموصل (آخر رد :شميران الاشوتي)       :: تخاريف الشيوخ (آخر رد :شميران الاشوتي)       :: تعقيب صادر من السيدة جهان دمّان رئيسةجمعية القديسة ريتا حول شؤون اللاجئين‏ (آخر رد :saharlayal)       :: اخرجوا أيها المسيحيون من أوطاننا / أحمد الصراف (آخر رد :غانم كني)       :: حذف مشاركة (آخر رد :غانم كني)       :: لستَ مضطراً لقراءة الكلمة لأنها مسبات وشتائم ! (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: (داعش) ينشر صوراً لشاكر وهيب في الموصل (آخر رد :j-alzedan)       :: هكذا تم اطلاق سراح "أبو بكر البغد ادي" زعيم "د ا ع ش"..!! (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: بالصور.. "حجاب للدمى" آخر اختراعات داعش (آخر رد :j-alzedan)       :: أول فيديو لمسيحيي العراق بعد أن طردهم داعش (آخر رد :Moayad Sleewa Habash)       :: البيشمركة تتصدى لهجوم من "داعش" قرب تلكيف (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > المنتدى المسيحي > الثقافة المسيحية †

الثقافة المسيحية † مواضيع تثقيفية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-21-2012, : 19:08   #1
حبيب حنا حبيب
عضو ماسي
 
الصورة الرمزية حبيب حنا حبيب
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 17,047
معدل تقييم المستوى: 175
حبيب حنا حبيب has a spectacular aura aboutحبيب حنا حبيب has a spectacular aura aboutحبيب حنا حبيب has a spectacular aura about
افتراضي +++ سفر الخروج / الإصحاح { 16 } +++



المن والسلوى :

خر-16-1 ورحلوا من أيليم ووصلت جماعة بني إسرائيل كلها إلى برية
سين التي بين أيليم وسيناء في اليوم الخامس عشر
من الشهر الثاني لخروجها من أرض مصر.
خر-16-2: فتذمرت جماعة بني إسرائيل كلها على موسى وهارون في البرية .
خر-16-3: وقال لهما بنو إسرائيل :
(( ليتنا متنا بيد الرب في أرض مصر، حيث كنا نجلس عند قدر اللحم
ونأكل من الطعام شبعنا، في حين أنكما أخرجتمانا
إلى هذه البرية لتميتا هذا الجمهور كله بالجوع )).
خر-16-4: فقال الرب لموسى:
(( هاءنذا ممطر لكم خبزا من السماء.
فيخرج الشعب ويلتقطه طعام كل يوم في يومه، لكي أمتحنهم،
أيسلكون على شريعتي أم لا.
خر-16-5: فإذا كان اليوم السادس وأعدوا ما يأتون به،
يكون ضعف ما يلتقطونه في كل يوم )).
خر-16-6: فقال موسى وهارون لبني إسرائيل كلهم:
(( في المساء تعلمون أن الرب هو الذي أخرجكم من أرض مصر،
خر-16-7: وفي الصباح ترون مجد الرب، لأنه سمع تذمركم عليه.
وأما نحن فمن حتى تتذمروا علينا؟ ))
خر-16-8: وقال موسى: (( إن الرب عندما يعطيكم في المساء
لحما تأكلونه وفي الصباح خبزا تشبعون منه، ذلك لأنه سمع تذمركم الذي تتذمرون عليه،
وأما نحن فمن؟ إنه ليس علينا تذمركم، بل على الرب )).
خر-16-9: وقال موسى لهارون:
(( قل لجماعة بني اسرائيل كلها: تقدموا أمام الرب، لأنه قد سمع تذمركم )).
خر-16-10: فبيما كان هارون يكلم جماعة بني إسرائيل كلها،
التفتوا نحو البرية، فإذا مجد الرب قد ظهر في الغمام.
خر-16-11: (( فكلم الرب موسى قائلا:
خر-16-12: (( إني قد سمعت تذمر بني إسرائيل، فكلمهم قائلا:
بين الغروبين تأكلون لحما وفي الصباح تشبعون خبزا، وتعلمون أني أنا الرب إلهكم )).
خر-16-13: فلما كان المساء، صعدت السلوى فغطت المخيم،
وفي الصباح كانت طبقة من الندى حوالي المخيم.
خر-16-14: ولما تصعدت طبقة الندى، إذا على وجه البرية شيء دقيق محبب،
دقيق كالصقيع على الأرض.
خر-16-15: فلما رآه بنو إسرائيل، قال بعضهم لبعض:
(( من هو ))، لأنهم لم يعلموا ما هو. فقال لهم موسى:
(( هو الخبز الذي أعطاكم إياه الرب مأكلا.
خر-16-16: هذا ما أمر الرب به: التقطوا منه كل واحد على قدر أكله،
عمرا لكل نفس. على عدد نفوسكم تأخذون كل واحد لمن في خيمته )).
خر-16-17: ففعل كذلك بنو إسرائيل والتقطوا. فمنهم من أكثر ومنهم من أقل.
خر-16-18: ثم كالوه بالعمر، فالمكثر لم يفضل له والمقل لم ينقص عنه،
فكان كل واحد قد التقط على قدر أكله.
خر-16-19: وقال لهم موسى: (( لا يبق أحد منه شيئا إلى الصباح )).
خر-16-20: فلم يسمعوا لموسى، وأبقى منه أناس إلى الصباح،
فدب فيه الدود وأنتن، فسخط عليهم موسى.
خر-16-21: وكانوا يلتقطونه في كل صباح، كل واحد على مقدار أكله.
فإذا حميت الشمس كان يذوب.
خر-16-22: ولما كان اليوم السادس، التقطوا طعاما مضاعفا،
عمرين لكل واحد. فجاء رؤساء الجماعة كلهم وأخبروا موسى.
خر-16-23: فقال لهم: (( هذا ما قال الرب: غدا سبت عظيم،
سبت مقدس للرب. فما تريدون أن تطبخوه فآطبخوه،
وما تريدون أن تسلقوه فاسلقوه، وما فضل فاتركوه لكم محفوظا إلى الصباح )).
خر-16-24: فتركوه إلى الصباح، كما أمر موسى، فلم ينتن ولم يكن فيه دود.
خر-16-25: فقال موسى: (( كلوه اليوم، لأن اليوم سبت للرب،
واليوم لا تجدونه في الحقل.
خر-16-26: ستة أيام تلتقطونه، وفي اليوم السابع سبت، فلا يوجد فيه )).
خر-16-27: ولما كان اليوم السابع، خرج أناس من الشعب ليلتقطوا، فلم يجدوا شيئا.
خر-16-28: فقال الرب لموسى: (( إلى متى تأبون أن تحفظوا وصاياي وشرائعي؟
خر-16-29: أنظروا: إن الرب أعطاكم السبت، ولذلك هو ييعطيكم في
اليوم السادس طعام يومين. فليبق كل واحد حيث هو،
ولا يبرح أحد مكانه في اليوم السابع )).
خر-16-30: فآستراح الشعب في اليوم السابع.
خر-16-31: وأطلق عليه بيت إسرائيل اسم المن، وهو كبزر الكزبرة أبيض،
وطعمه كقطائف بالعسل.
خر-16-32: وقال موسى: (( هذا ما أمر الرب به: املأوا عمرا منه ليكون
محفوظا مدى أجيالكم حتى يروا الطعام الذي أطعمتكم في البرية،
حين أخرجتكم من أرض مصر )).
خر-16-33: وقال موسى لهارون:
(( خذ وعاء واجعل فيه ملء العمر منا وضعه أمام الرب، ليكون محفوظا مدى أجيالكم.
خر-16-34: فوضعه هارون أمام الشهادة ليكون محفوظا،
كما أمر الرب موسى.
خر-16-35: وأكل بنو إسرائيل المن أربعين سنة،
إلى أن وصلوا إلى أرض عامرة، أكلوا المن
إلى حين وصلوا إلى حدود أرض كنعان.
خر-16-36: وكان العمر عشر الإيفة.

المصدر / الموسوعة المسيحية العربية الألكترونيــة
الترجمـة الكاثوليكيـــة .
حبيب حنا حبيب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.