منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: انتقل الى رحمة الله نجيب بولص اسحق البوتاني (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: انتقال المغفور له المرحوم ايشا داود الى الاخدار السماوية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: كرمشايا وكرمشيثة تبدأ اسماؤهم بحرف ت (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: العراق / اقليم كوردستان : الزعيم الكوردي بارزاني : نحن مستعدون لدفع اي ثمن للحرية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: أنجلينا جولي تكشف تفاصيل فقدانها لعذريتها.. هل والدتها كانت موافقة !! (آخر رد :نوري بطرس مروكي)       :: دعوة للاحتفال في يوم 25 أيلول من كل سنة بيوم العائلة (آخر رد :يوحنا بيداويد)       :: لماذا يريد الكتالونيون الانفصال عن إسبانيا؟.. قصة المعركة التي أغضبتهم منذ 300 عام (آخر رد :sunday)       :: إذا كنت من أصحاب العيون الزرقاء.. اقرأ هذا الخبر (آخر رد :sunday)       :: انتقلت الى رحمة الله السيدة مريم ساوا اوراها (آخر رد :salam taufik)       :: موسم الهجرة الى خليج البنغال الأميركيون يحشدون والسعوديون ينفّذون وكردستان حصان طروادة...! (آخر رد :sunday)       :: مغاسل البيوت العراقية احواض داخل البيوت واجمل الذكريات . (آخر رد :اسد بابل)       :: بالفيديو .. مواطن مصرى يعود من العراق فيكتشف وفاته منذ 20 عاما (آخر رد :super news)       :: رواتب الساسة الألمان - كم تتقاضى ميركل مقارنة بنظرائها في العالم؟ (آخر رد :münchen.de)       :: هذه هي الخطة السورية للقضاء على حلم الدولة الكردية ! (آخر رد :sunday)       :: تقرير مصير الشعب الكوردستاني المقترح. ناصر عجمايا (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: محرم الحسين.. بين والتغيير الإيجابي. ساهرة الكرد (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: دبلوماسي امريكي ، يرجّح اعتراف بلاده بآستقلال كوردستان (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: انتقال المغفور له بهنام منصور كني الى الاخدار السماوية (آخر رد :Dr Nadir)       :: يعتبرون أنفسهم أقدم ديانة توحيدية.. ماذا تعرف عن طائفة الصابئة المندائية؟ (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: الشاب علي عبد العباس محارب لمرض السرطان (آخر رد :نوري بطرس مروكي)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-07-2016, : 18:29   #1
باب الطوب
عضو شغال
 
الصورة الرمزية باب الطوب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 302
معدل تقييم المستوى: 6
باب الطوب is on a distinguished road
افتراضي موصليون : جماعة داعش “المستفيدة” تريد اطالة المعركة وتخريب ما يمكن تخريبه

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
موصليون : جماعة داعش “المستفيدة” تريد اطالة المعركة وتخريب ما يمكن تخريبه


يشك عدد من سكان الموصل بوجود اطراف سياسية ودولية لا تريد انهاء معركة الموصل بسرعة، وهناك مصالح لهذه الاطراف تتفق مع اطالة امد المعركة.
يقول المواطن هيثم عبدالله اننا تفاءلنا كثيرا عند اعلان بدء معركة الموصل بعد ان فقدنا الامل بانطلاقها، وحققت القوات العراقية تقدما ممتازا حتى تمكنت من دخول مدينة الموصل والتوغل داخل احيائها، لكن منذ اسبوع تباطئ التقدم بشكل كبير، وبدأ تنظيم داعش يستغل هذا التباطؤ لترتيب صفوفه وايقاع الاذى بين المدنيين من خلال القصف والتهجير.
واضاف “نرى أن هناك اطرافا سياسية من داخل العراق، وكذلك دولية تريد اطالة امد معركة الموصل، لانها تتفق مع مصالحهم، وضحية اطالة المعركة هم ابناء القوات الامنية العراقية الذين يضحون بدمائهم لتحرير الموصل، وكذلك اهالي المدينة الذين يبطش داعش بهم”.
وانطلقت في 17 تشرين الثاني معركة تحرير الموصل من سيطرة تنظيم داعش، بعملية عسكرية تنفذها القوات العراقية بمختلف صنوفها، ووصلت القوات الى حدود مدينة الموصل لاول مرة منذ حزيران 2014، وتمكنت قطعات من جهاز مكافحة الارهاب وكذلك الفرقة المدرعة التاسعة للجيش العراقية من اقتحام المدينة من محورين، لكن التقدم اصبح بطيئا منذ منتصف الاسبوع الماضي.
ويستغرب اهالي الموصل الاعتماد على جهاز مكافحة الارهاب وحده في تحرير المدينة من دون استعمال التحالف الدولي التقنيات الحديثة لمساعدة قوات مكافحة الارهاب بالقضاء على داعش.
يقول المواطن زيد غانم ” عدد القوات التي ستنفذ معركة تحرير الموصل وحجم العدة والالة العسكرية التي اعلنت قبيل انطلاق المعركة كان رقما مخيفا لمن يريد الوقوف بوجهها، لكن اليوم جهاز مكافحة الارهاب وحده من يقاتل في المدينة وينتقل لتحرير شارع شارع ومنزل منزل”.
واضاف اين طائرات الاباتشي أين المروحيات، أين التقنيات الحديثة في رصد داعش وايقاف تحركاتهم، أين الدعم الارضي وفتح محاور اخرى لتخفيف الجبهة على جهاز مكافحة الارهاب، نعتقد أن هناك اطرافا سياسية وجهات عراقية وغير عراقية لا تريد أن تنتهي المعركة بسرعة، هدفها الحاق اكبر اذى بالموصل واهلها، وتخريب اكبر ما يمكن تخريبه من البنى التحتية”.
ويقول المواطن حسان صالح ” كلما طال امد المعركة كلما ازدادت معاناة اهالي الموصل سواء النازحون او المحاصرون، لا كهرباء لا ماء لا وقود لا طعام لا دواء، هذا حال المحاصرين داخل المدينة”.
باب الطوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.