منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اذكروا خمسة اسماء بنفس الاسم (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: المسيحيون ودورهم في الإستفتاء المزمع إجراءه في كردستان العراق وأشياء أخرى! سالم إيليا (آخر رد :سالم ايليا)       :: لماذا اهلنا في بخديدا اكثر جراة واصرارا وواقعية لاعادة تاهيل بلدتهم من الكرمليسيين ?? (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: اليوم المشؤوم و3 سنوات مرت بلا حل (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: القرآن والسريان/ المُعرَّبات والسريانيات في القرآن/ أصل الخط العربي /الكَرْشَنَة والنَقْحَرَة (السَعْرَبَة) ج2 (آخر رد :موفق نيسكو)       :: الشيخ أياد جمال الدين لم يخطأ وكان صادقاً في رأيه ! نيسان سمو (آخر رد :ensan)       :: ارواح واشباح الموصل القديمه ؟! (آخر رد :fatin)       :: ضِمن مُخطط المؤامرة المُمَنهج على شعبنا السرياني الآرامي .. التنظيمات والأحزاب السياسية المُتخاذِلة في العراق تُعلن عَن تَشكيل تَحالف " المجلس " بِعنوان التَسمية "سورايا" المُحرفة إلى " شورايا " !! (آخر رد :وسام موميكا)       :: اذا انكتل مسؤول بالنعال (آخر رد :fun4fun)       :: اليوم موضوعنا عن اسم النساء من اسمها بربارة او ماري ومريم ومية (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: مواقع التواصل تؤكد ومكتبه ينفي اصابة المالكي ونقله الى ايران (آخر رد :dawood)       :: صورة..سان جيرمان يسخر من برشلونة بعد الخسارة من الملكي (آخر رد :dawood)       :: برو أزول مصدومة من عزم بلغاريا استخدام الجيش لوقف اللاجئين (آخر رد :dawood)       :: إقرار عراقي بوقوع انتهاكات بحق مدنيين أثناء تحرير الموصل (آخر رد :فرنسيس زاخولي)       :: " دولة المؤمن الفاسد والمنافق " وفرار محافظ البصرة مجرد غيض من فيض !!! (آخر رد :kitabat)       :: الغموض يكتنف نتائج مفاوضات الوفد الكردي في بغداد والجميع يتحدث عن الالتزام بالدستور (آخر رد :سياسي)       :: اليوم موضوعنا من اسمه شمعون او يونس من كرملش (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: اعداد المهاجرين الكلدان في تركيا ولبنان والأردن (آخر رد :karemshytha)       :: لماذا تعزز السويد قدراتها العسكرية وتعيد الخدمة الإلزامية؟ (آخر رد :المحرر)       :: تهجير المسيحيين من بلدات سهل نينوى.. تحديات تسبق العودة (آخر رد :shamasha)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-21-2016, : 17:06   #1
فرنسيس زاخولي
عضو شغال
 
الصورة الرمزية فرنسيس زاخولي
 
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 456
معدل تقييم المستوى: 9
فرنسيس زاخولي is on a distinguished road
افتراضي تقرير: شهادات ولادة اصدرها داعش في الموصل وترفضها بغداد

تقرير: شهادات ولادة اصدرها داعش في الموصل وترفضها بغداد

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تبرز في مخيمات المدنيين الفارين من معارك الموصل بالعراق أزمة من نوع آخر، ضحاياها أطفال ولدوا خلال سيطرة داعش على مدينتهم مما حرمهم من الحصول على شهادات ميلاد رسمية.
وأصدرت ماتعرف بالمؤسسة الصحية التابعة لداعش الذي سيطر على الموصل صيف 2014، شهادات ولادة لهؤلاء المواليد، لكن الحكومة العراقية لاتعترف بطبيعة الحال بوثائق صادرة عن جهة إرهابية.

ويدفع ثمن ذلك مئات الاطفال، الذين ولدوا إبان احتلال داعش ونزحوا مع أهاليهم عقب الهجوم الأخير للقوات العراقية الرامي إلى انتزاع الموصل من قبضة التنظيم .

وبات هؤلاء الأطفال مهددين بأن ينضموا إلى فئة الاشخاص الذين لايملكون أوراقاً ثبوتيةً رسمية وبالتالي لاتعترف بهم الحكومة العراقية، وهو ما يهدد مستقبلهم في حال لم تبادر بغداد إلى معالجة هذه الأزمة.

ويقول بدر الدين نجم الدين، مسؤول مخيم الخازر، إن “مجمل المسائل القانونية والشرعية كبيانات الولادة وشهادة الوفاة وعقود الزواج تعد مسائل قانونية سيتم حلها عن طريق المحاكم..”.

ويكشف أن ممثلين عن محاكم القيد “سيكون لهم تواجد في هذا المخيم”، إلا أنه أشار إلى عدم معرفته بموعد قدوم “اللجان المختصة للنظر بهذه المسألة، إذ لايزال الأمر في طور الدراسة والوعود..”.

والأهالي يسمعون هذه الوعود منذ شهرين إلا أن الجهات المختصة لم تتحرك بعد، وسط تصاعد المخاطر الناجمة عن “عدم وجود أوراق ثبوتية لمئات الأطفال”.

وتتلخص المخاطر بفقدان طفل أو اختطافه، و”عندها لن تتمكن الأسرة من استرجاع ولدها فلايوجد سند قانوني تستند إليه للمطالبة بطفلها أو رفع دعوى قضائية لإثبات أنه فقد”.

وعدم الاعتراف الحكومي لم يقتصر على شهادات الميلاد للأطفال الرضع فقط، وإنما طال عقود الزواج الصادرة عن ما يعرف بمحاكم داعش الشرعية.

وحالات عديدة لاتزال تنظر تسجيلها رسمياً لدى المحاكم العراقية والدوائر المختصة، بعد أن أبطلت الحكومة جميع وثائق مايعرف بتنظيم داعش.

لكن حالة الطفلة الرضيعة يارا، في مخيم الخازر، تعد مشكلة مركبة، إذ أبصرت الطفلة النور قبل يوم واحد من استعادة القوات العراقية الحي الذي كانت تقيم فيه أسرتها.

وعليه، فإن الطفلة حرمت من أي أوراق ثبوتية، وفق والدها محمود الذي يقول “تمت محاصرتنا من قبل الجيش العراقي وهرب بعد ذلك عناصر داعش من الحي الذي نقيم فيه بمنطقة كوكجلي شرق الموصل..”.

ويضيف “في هذه الأثناء، يارا أتت إلى الدنيا عند قابلة مأذونة، ولاتوجد لدينا الآن أي ورقة أو اي مستند يثبت أنها ابنتنا”.
فرنسيس زاخولي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.