منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اسماء كرمشايي تبدأ بحرف باء (( ب )) (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: بالصور.. النازح الذي حرق عائلته في النجف (آخر رد :rabee_alkutta)       :: وفد من تيار الحكمة الوطني يزور مقر البطريركية (آخر رد :أميمة)       :: عادل مروگي قرياقوزا قائم مقام جديد لقضاء تلكيف (آخر رد :أميمة)       :: سؤالنا لهذا اليوم هو : - رجل كرمشايا فمن هو ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: عاجل الان من مكة (آخر رد :zaya)       :: ما توزيع هذه السوائل على الأوعية..؟ (آخر رد :melli)       :: الابراج والحب .. المرأة والحب من كل برج (آخر رد :jessy)       :: صورة تعود لمقاتلي القوات الخاصة حرس جمهوري اخذت بالقرب من قلعه اربيل سنة 1996 (آخر رد :ابو فهمي)       :: ناجي جواد الساعاتي (آخر رد :ابو عماد)       :: حل لغز الجروح المتوهجة من الحرب الأهلية الأمريكية بعد 140 عام! (آخر رد :kahramana)       :: القلوب الواهمة ... (آخر رد :mayss)       :: سموثي الفواكه بالصور (آخر رد :عشتار)       :: وجهات سياحية شهيرة دمرها السياح! (آخر رد :karo)       :: هل تستيقظ عادةً قبل رنين المنبه بدقائق قليلة؟ (آخر رد :angel1)       :: 10 أفكار لإرتداء السالوبيت الجينز المناسب لكل الأوقات (آخر رد :sara87)       :: طعن الداعية عبدالرحمن السنافي حتى الموت بعد خروجه من صلاة العشاء (آخر رد :justine)       :: كيم كارداشيان الأفغانية تتحدى التهديد بالقتل (آخر رد :bala)       :: هل صابرين في طريقها إلى التخلي عن الحجاب؟ (آخر رد :arts.4u)       :: بالفيديو - الاحتفال بـ «عيد الكسل».. في كولومبيا! (آخر رد :farfesh)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اللاجئون وقضايا الهجرة

اللاجئون وقضايا الهجرة كل مايتعلق باللاجئين وشؤون الهجرة الدولية وليس التهجير داخل العراق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-26-2016, : 17:03   #1
münchen.de
عضو نشط
 
الصورة الرمزية münchen.de
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
العمر: 32
المشاركات: 771
معدل تقييم المستوى: 15
münchen.de is on a distinguished road
افتراضي اعتناق المسيحية ..سبب مقنع لنيل حق اللجوء؟

اعتناق المسيحية ..سبب مقنع لنيل حق اللجوء؟

إنهم يفرون من البوليس السري في طهران ويعتنقون المسيحية. في ألمانيا، يتحول الكثير من اللاجئين من إيران ومن بلدان أخرى إلى الديانة المسيحية. وفي حين تفرح الكنائس، تثير تلك المسألة الشكوك لدى سلطات الهجرة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ضجيج يملأ سرداب إحدى الكنائس الإنجيلية، بينما يقوم مساعدون متطوعون بتوزيع الشاي الساخن. وعلى أرضية السرداب، المُبلَّطة بالأحجار، وُضِعت صناديق بها كتب عن تعاليم العقيدة المسيحية باللغتين العربية والفارسية، لتساعد ما يقرب من 30 لاجئا على الاستعداد لطقوس تعميدهم.
وفجأة يتوقف الضجيج، ويعود للمكان صمت مُتَوَتّر. راعي الكنيسة لا يريد نشر اسم كنيسته ولا مكان وجودها، لأنه مهدد بسبب مساعدته للاجئين. ويحمل هذا الراعي معه أخباراً سيئة.
"لقد تم تنفيذ أول عمليات التترحيل لأفراد من مجموعتنا هذه إلى إيران"، يقول راعي الكنيسة، فيسيطر الصمت المطلق على القاعة. ثم ينصح الحاضرين: "أخبروا القاضي بعقيدتكم وقوموا بتوزيع الكتابات المسيحية في سوق عيد الميلاد، وإلا فسيقول القاضي إن بإمكانكم أن تصلوا بشكل منفرد في إيران أيضا."
مسلم ويتحول للمسيحية
الهروب، ثم التعميد ثم الاعتراف باللجوء؟ عندما جرى فتح الحدود مع أوروبا في خريف 2015 لم يصل إلى ألمانيا عبر طريق البلقان لاجئون فروا من الحرب من سوريا وأفغانستان والعراق فقط، وإنما جاء في الرحلة أيضا كثير من الإيرانيين، الباحثين عن الحماية، فروا من نظام الملالي.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة الكاهن غوتفريد مارتنز من الكنيسة اللوترية في برلين- شتيغليتز يقوم بتعميد لاجئين إيرانيين. يبلغ عدد المعمدين الآن 400





يأمل العديد من اللاجئين القادمين من منطقة البحر الأبيض المتوسط في الإقامة في مدينة مونيخ، غير أن القوانين الصارمة الخاصة بتنظيم الهجرة واللجوء تدفعهم إلى البحث عن ملاذ آخر. يضاف إلى ذلك عدم إتقان اللغة وصعوبة الاندماج. (19.12.2013)





ووفقا للمكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF)، فإن نحو 26 ألف شخص (تحديداً 25655 شخصاً) من الجمهورية الإسلامية الإيرانية قدموا خلال الفترة من يناير/ كانون الثاني إلى نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 طلبات للحصول على حق اللجوء في ألمانيا. وأن معدل الحماية لهولاء يبلغ 50 في المئة. وللمقارنة فإن الفترة ذاتها من عام 2015 بلغ عدد المتقدمين 4454 شخصا فقط.
واحد منهم هو إيليا الذي يبلغ من العمر 31 عاما. إنه مدرس للتربية الرياضية من طهران، نجح في دخول ألمانيا بمساعدة أحد مهربي البشر. وقال إيليا إنه شق طريقه إلى ألمانيا عبر طريق البلقان. وهنا في ألمانيا اعتنق المسيحية وتعمد في كنيسة بروتستانتية في ولاية شمال الراين- وستفاليا.
بعد ثمانية أشهر من الانتظار حان في أغسطس/ آب موعد أول جلسة استماع له من قبل المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين. وقال للموظف المسؤول إن أحد زملائه المدرسين أبلغ الشرطة السرية الإيرانية عنه، "زاعما أنني أشارك في قداسات مسيحية تقام في منازل."
خوف من الجواسيس
ويبدو أن الموظف المسؤول في المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF) لم يكن متأثرا لحد ما في البداية بخصوص ما يحكيه مدرس التربية الرياضية، فنصحه بالانتقال إلى مدينة أخرى في إيران. فأجابه إيليا بهز رأسه ثم تابع حديثه قائلاً إن "الشرطة السرية في إيران أسوأ من الكي جي بي في الاتحاد السوفياتي السابق، فهي تعثر عليك أينما كنت." ومن شدة خوفه من الجواسيس يتجنب إيليا حتى هنا في ألمانيا التواصل مع الإيرانيين.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة خلال جلسة الاستماع يتم التأكد من هل سيتعرض اللاجئ المتحول للمسيحية للاضطهاد إذا عاد إلى بلده أم لا

علاقة إيليا مع الإسلام ووطنه إيران "انتهت". ويقول المدرس الإيراني إن "الحكومة في طهران تعلن دائما أن الإسلام هو أفضل دين في العالم. لكن الإسلام لا يعطي للمذنبين أي فرصة للتوبة من الذنوب، ومن بينها أيضا الردة عن الإسلام. فعقوبتها هي الإعدام!"، وفي المقابل توجد المغفرة في المسيحية، حسب قوله.
هرب وتعمد، فماذا بعد؟
على الرغم من أن الكنائس في ألمانيا سعيدة بارتفاع عدد من تحولوا هنا إلى المسيحية من بين طالبي اللجوء من إيران، إلا أن المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين وكذلك سلطات الهجرة، في المقابل، تنظر للمسألة بشكوك على الأغلب.
توجهت DW بسؤال إلى المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين فجاءت الإجابة: "عند تغيير الدين يتعلق الأمر في الأساس بأن يظهر مقدم طلب اللجوء، بشكل مقنع، أنه سيمارس شعائر دينه الجديد عند عودته إلى وطنه، وأنه سيواجه هناك بسبب ذلك اضطهادً، ما يبرر نيل الحق في اللجوء." وأضاف المكتب: "يجب على المقرر في مكتب الهجرة تقييم ما إذا كان قيام مقدم الطلب بتغيير دينه مسألة لها أسباب تكتيكية بالنسبة للجوء، أو أنه فعل ذلك عن قناعة حقيقية."
"اقنعني بدينك الجديد!"
مسألة التقييم يمكن أن تختلف بشكل كبير جدا من ولاية ألمانية إلى أخرى. فمثلا بناء على كلام ينس ديكمان، خبير اللجوء في بون، فإن ولاية راينلاند-فالتس لا تمتحن اللاجئ في العقيدة، أما في شمال الراين- وستفاليا وكذلك في ساكسونيا السفلى، فيتحتم على اللاجئين الإجابة على أسئلة حول طبيعة المسيحية.
ويروي ديكمان الذي يعمل محاميا مشهدا واقعيا حدث أمام إحدى المحاكم: "في شمال الراين- وستفاليا، اقترب ذات مرة قاض في المحكمة الإدارية من أحد طالبي اللجوء، وقال له في وجهه: اعتقد أن الدين أمر ممل تماما، كما أنه لا يهمني على الإطلاق. والآن يجب عليك أن تقنعني باعتناق المسيحية." لقد كان اللاجئ مصدوما فعلا، كما يقول المحامي.
ويفيد ديكمان أنه في جلسات استماع أخرى يكون مطلوبا من اللاجئين الاقرار بالشهادة، من خلال قراءة صلاة "أبانا الذي في السموات"، أو يتم سؤالهم عن أشياء موجودة في الكتاب المقدس. ومن بين الأسئلة، التي تتضمنها القائمة اسم الابن الضال في العهد الجديد، وما الذي يميز عيسو عن يعقوب، ومتى ولد مارتن لوثر.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة أشهر حادثة تعميد: المصري مجدي علام يعمده البابا السابق بينيدكت

الكنائس تحتج
اختبارات العقيدة خلال إجراءات الاستئناف أمام المحاكم الإدارية أو سلطات الهجرة تشغل الآن بال الكنيسة البروتستانتية. وفي المجمع الكنسي العام للكنيسة الإنجيلية اللوثرية في بافاريا، الذي عقد في باد رايشنهال في الفترة من 20 إلى 24 نوفمبر/ تشرين الثاني كان هناك انتقاد لممارسات الاختبار الحالية.
وحصلت DW على خطبة للمقرر الأعلى للكنائس ميشائيل مارتين جاء فيها: "مما لا شك فيه أن المحاكم الإدارية والمكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين يجب أن يقوموا بتقييم ما إذا كان مقدم الطلب سيواجه خطرا على روحه وجسده أم لا، إذا عاد إلى وطنه ومارس عقيدته. لكن ما تنتقده الكنيسة هو الأسئلة التي يتم فيها امتحان المعرفة بالدين الجديد."
إيليا، مدرس التربية الرياضية لا يريد العودة إلى إيران مهما كان، ويقول: "أنا لم آت إلى هنا بحثا عن عمل، فقد كان لدي راتب جيد في طهران." ويضيف إيليا: "إذا تم رفض طلبي للجوء، لا مشكلة، فسأحاول مرة أخرى"
münchen.de غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-27-2016, : 11:05   #2
حبيب حنا حبيب
اعمدة الموقع
 
الصورة الرمزية حبيب حنا حبيب
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 22,891
معدل تقييم المستوى: 236
حبيب حنا حبيب is a jewel in the roughحبيب حنا حبيب is a jewel in the roughحبيب حنا حبيب is a jewel in the rough
افتراضي



يوجد من بين هؤلاء الذين يقدمون الى المانيا وغيره من الدول الأوروپة
طالبين اللجوء فيها ؛ مستغليين فرصة تغيير معتقدهم للحصول على الإقامات !
في المدينة التي اعيش فيها ؛ اعرف إيراني حصل على الإقامة بعد
تغيير دينه للمسيحية ؛ وبعدذلك سافر الى إيران ، وتزوج من مُسلمة
( محجّبة ) ؛ وآخر ( من افغانستان ) ؛ كنا اصدقاء في الـكمپ ـ Heim ـ
وتعمذ هو وعائلته ؛ وبعد أن حصلوا على شقة وجواز سفر ، كانت زوجته
تحلف بالقرآن ! وبعد فترة خابرت صديقي ـ زوجها ؛ وأجابتني زوجته على الهاتف ؛
وعندما سألتها عن احوال ابنتها الكبيرة ـ 19 سنة ـ ، قالت :
قالت : [ لقد تزوجت من واحد منْ اقربائنا والذي يعيش في سويسرا ؛
وهو مُسلم > ملتحي > وقد جلبوه مع إبنتها الى المانيا
للعيش بجوارهـم .. وهناك قصص أخرى ! .
حبيب حنا حبيب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-27-2016, : 16:38   #3
alkarma
عضو نشط
 
الصورة الرمزية alkarma
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 510
معدل تقييم المستوى: 11
alkarma will become famous soon enough
افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةعند انتهاء من تعميذ احدى العوائل سئل الاب القس متى نحصل على الاءقامة رد عليه بعد اسبوع هتف الاب اللة مصلي على محمد .
alkarma غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-27-2016, : 22:18   #4
robaalnajjar
عضو متطور
 
الصورة الرمزية robaalnajjar
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 144
معدل تقييم المستوى: 11
robaalnajjar is on a distinguished road
افتراضي

سذاجة وحلم يقضي يعيشه القساوسة اللذين يلعبون هذه اللعبة الخاسرة كذب من يقول انهم اقتنعو وتحولو إلى الديانة الجديدة لأن المسيحية ليست ديانة يدخلها من صلى بالكنيسة اومسك الكتاب المقدس بيده أمام قسم من الساذجين واللذين يرون القشور فقط مع احترامي العقلاء ولكن المسيحية هي أن يتربع المسيح على عرش قلبك وعقلك وان يكون المسيح أقرب إليك من روحك ...المسيحية ليست ((أشهد أن... و الشعارات )) تصور بالفيديو ويفرح بيها من يراها.
مع تحياتي أصح يامسيحي!!!!!!!!
ابو مريم

التعديل الأخير تم بواسطة robaalnajjar ; 12-27-2016 الساعة : 22:21
robaalnajjar غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.