منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الحلقة الثانية (آخر رد :emad mekha)       :: اسماء كرمشايي تبدأ بحرف باء (( ب )) (آخر رد :فريد بطرس)       :: الشيخ ريان الكلداني ، الحلقة الخامسة (آخر رد :نزار ملاخا)       :: سؤالنا لهذا اليوم هو : - رجل كرمشايا فمن هو ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: بالصور.. النازح الذي حرق عائلته في النجف (آخر رد :نوري بطرس مروكي)       :: وفد من تيار الحكمة الوطني يزور مقر البطريركية (آخر رد :أميمة)       :: عادل مروگي قرياقوزا قائم مقام جديد لقضاء تلكيف (آخر رد :أميمة)       :: عاجل الان من مكة (آخر رد :zaya)       :: ما توزيع هذه السوائل على الأوعية..؟ (آخر رد :melli)       :: الابراج والحب .. المرأة والحب من كل برج (آخر رد :jessy)       :: صورة تعود لمقاتلي القوات الخاصة حرس جمهوري اخذت بالقرب من قلعه اربيل سنة 1996 (آخر رد :ابو فهمي)       :: ناجي جواد الساعاتي (آخر رد :ابو عماد)       :: حل لغز الجروح المتوهجة من الحرب الأهلية الأمريكية بعد 140 عام! (آخر رد :kahramana)       :: القلوب الواهمة ... (آخر رد :mayss)       :: سموثي الفواكه بالصور (آخر رد :عشتار)       :: وجهات سياحية شهيرة دمرها السياح! (آخر رد :karo)       :: هل تستيقظ عادةً قبل رنين المنبه بدقائق قليلة؟ (آخر رد :angel1)       :: 10 أفكار لإرتداء السالوبيت الجينز المناسب لكل الأوقات (آخر رد :sara87)       :: طعن الداعية عبدالرحمن السنافي حتى الموت بعد خروجه من صلاة العشاء (آخر رد :justine)       :: كيم كارداشيان الأفغانية تتحدى التهديد بالقتل (آخر رد :bala)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-03-2017, : 19:20   #1
ابن الحدباء
عضو منتج
 
الصورة الرمزية ابن الحدباء
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 2,350
معدل تقييم المستوى: 30
ابن الحدباء is on a distinguished road
افتراضي عسكريون عراقيون يتوقعون تحرير الموصل في غضون شهرين

عسكريون عراقيون يتوقعون تحرير الموصل في غضون شهرين نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
توقع قائد عمليات "قادمون يا نينوى" لتحرير الموصل، اللواء نجم الجبوري، أن تستغرق المعارك ضد تنظيم "داعش" الإرهابي في الموصل شهرين فقط، قبل أن يتم استئصال آخر مقاتل للتنظيم الإرهابي من مفاصل آخر معقل لهم داخل العراق.

ووصف العقيد عباس الحامد، أحد القادة الميدانيين في الموصل، توقعات الجبوري بأنها صائبة تماماً، حيث أن تنظيم "داعش" الإرهابي يحتمي حالياً في آخر حصونه في الموصل منهكاً من قسوة المعارك التي شنتها ضده قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي، بينما تزداد قوة الجيش والحشد الشعبي، الذين ما زالوا يتلقون دماء جديدة لخوض المعارك.
وأضاف الحامد، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الجمعة، أن العمليات العسكرية في غرب الموصل، سوف تكون معقدة بعض الشيء، لأنها بجانب كونها المعقل الأخير للتنظيم المحاصر الآن، ولا يوجد له أي مخرج منها، تعتبر منطقة صعبة التضاريس، فهي منطقة سكنية قديمة، ضيقة الشوارع، وهو ما يعطل القدرة على استخدام الأسلحة الثقيلة، خصوصاً مع وجود عدد كبير من السكان.
وأوضح أن القادة الحاليين لتنظيم "داعش" في غرب الموصل، يفتقدون إلى كفاءة القادة العسكريين للتنظيم، ممن قتلتهم القوات العراقية في الشرق، حيث أن التنظيم خسر خلال الأشهر القليلة الماضية الكثير من قوته العددية والتسليحية أيضاً، وبالتالي فإنه رغم الظروف السيئة المتوقعة بالنسبة للعمليات، فإن تحرير الموصل بشكل تام لن يتأخر كثيراً.
من جانبه، كشف الخبير العسكري العراقي حسن الأزعر، أن تنظيم "داعش" الإرهابي يتعرض لهزة كبرى في الوقت الحالي، فعلى الرغم من محاولات التنظيم الحفاظ على الأراضي الواقعة تحت سيطرته حالياً، إلا أنه يضطر كل يوم لإعدام عدد من مقاتليه الذين يحاولون الفرار من الموصل هرباً من المعارك والهجمات التي يشنها الجيش، وخوفاً من مصير الموت المحتوم بأيدي الجنود العراقيين.
وأكد الأزعر، أن التنظيم أعدم صباح اليوم الجمعة، نحو 7 من مقاتليه، حاولوا الهروب من خلال النهر، ولكن ما منعهم من العبور كان سيطرة القوات العراقية على المجرى المائي، وهو ما دفعهم للعودة لغرب الموصل مرة أخرى، وأصدرت القيادات الميدانية أوامرها بإعدام الفارين رمياً بالرصاص.
ابن الحدباء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.