منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: حيدر العبادي ايام الطيبين (آخر رد :ابو فهمي)       :: الذكرى الثانية لانتقال شقيقتي الغالية هدى يوسف توما الى الاخدار السماوية (آخر رد :الشماس يوسف قطا)       :: صور جديدة لسفرتنا الى سدني (آخر رد :salam taufik)       :: آخرهن "مونيكا لوينسكي".. قصة 10 نساء غيرن مجرى التاريخ! (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: هل تخطت أجور لجنة Arabs Got Talent الملايين حقاً؟! (آخر رد :arts.4u)       :: تكليف زميلنا العزيز ضياء شمعون الشابي بالاشراف على المقالات والكتاب في الموقع (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: مصري يقتل ابن عمه ويقطع عضوه الذكري بعد محاولته الاغتصاب! (آخر رد :hafana)       :: أطعمة واحدة لكن بأسماء ألمانية مختلفة !! (آخر رد :münchen.de)       :: جنسية تُدخلك إلى 127 دولة بلا فيزا، فما سعرها؟ (آخر رد :CNN.karemlash)       :: لماذا نرى أحلاماً سعيدة أو كوابيس أثناء النوم؟ (آخر رد :AIDA)       :: بالفيديو: مغربية تروي قصة شهر عسلها مع زوجها الداعشي ؟ (آخر رد :akhbar)       :: كالديرون مدرباً لأسود الرافدين (آخر رد :الرياضي العراقي)       :: بالصور.. أهالي الموصل في تركيا يبدأون العودة إلى منازلهم في العراق (آخر رد :فرنسيس زاخولي)       :: نقل إمرأة إلى مستشفى الطوارئ في أربيل بعد "تناولها مناديل ورقية" (آخر رد :اسد بابل)       :: بالصور: سيارة أجرة طائرة تقوم برحلة تجريبية فوق ألمانيا (آخر رد :farfesh)       :: صحف ألمانية: من يريد القدوم إلى ألمانيا عليه أن يحترم قوانينها (آخر رد :holmez)       :: هل يستبدل ترمب العبادي بصقر يرهب به الشعب العراقي؟ (آخر رد :نهرو)       :: إباحة قتل الاخر ! عمار جبار الكعبي (آخر رد :عمار جبار الكعبي)       :: لجنة المسابقات ترشح 3 مدربين من 25 مدربا (آخر رد :النورس العراقي)       :: قصف سنجار ينذر بأزمة بين بغداد وأنقرة وأربيل..ما هو دور العامل الاميركي؟ (آخر رد :المحرر)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-12-2017, : 19:10   #1
ابن الحدباء
عضو منتج
 
الصورة الرمزية ابن الحدباء
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 2,276
معدل تقييم المستوى: 29
ابن الحدباء is on a distinguished road
افتراضي أهالي «الموصل« يرممون منازلهم ويرقصون فوق أنقاضها

أهالي «الموصل« يرممون منازلهم ويرقصون فوق أنقاضها



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة فرح ممزوج بدموع الأمهات


بفرح وأمل يسعى سكان شرق الموصل حاليًا لإعادة بناء بيوتهم وأماكن أعمالهم التي دُمرت في تفجيرات السيارات الملغومة التي نفذها تنظيم داعش الارهاربي منذ بدء العملية العسكرية لاستعادة المدينة من قذارات داعش قبل أكثر من ثلاثة أشهر.
وقد حققت القوات العراقية نصراً كبيراً وقد تم طرد جرذان التنظيم من شرق الموصل الأمر الذي جلب شعوراً بالراحة والأمل للسكان الذين عاشوا أكثر من عامين تحت هذا الحكم القذر .
وقد أدى تفجير السيارات من قبل التنظيم داخل المناطق السكنية الى اللحاق الاضرار في المنازل والمحال مما جعل اهالي المناطق المحررة يبادرون بأعادة ترميم بيوتهم وكان البادرة ممزوج بفـرح وامـل وهم يحملون الانقاض ويرتبون منازلهم التي هجروها ظلماً, وها هو الامل يعود لهم بعد النصر الكبير الذي حققهُ ابطالنا بطردهم من المناطق السكنية .
ويجتهد المقاتلون الشجعان حالياً لإبطال مفعول السيارات الملغومة والقنابل التي لم تنفجر بعد والتي زرعت في كل مكان من قبل جرذان العصر «الدواعش».
هذا وقد بين احد القادة العسكريين في تصريح صحفي من فوج الدعم والإسناد للقيادة الأولى في جهاز مكافحة الإرهاب : إن بعض السيارات الملغومة فجرها مهاجمون انتحاريون في حين تمكن الجيش من إيقاف بعضها قبل بلوغ أهدافها.
وأضاف «أقوى سلاح لداعش هو سلاح العجـلات المفخخـة وسلاح العجلات المفخخـة , لكن الحمد لله عندنا القـدرة على التخلص منهـا وضربهـا ومعالجـة الأهـداف الحيويـة».
وأضاف «لقد استطعنا تدمير المئات من العجلات التي تم تفخيخها من قبل التنظيم , والحمد لله استطعنا الوصول الى اهدافهم والتمكن منهـم.
وعن عصابات داعش الارهابية ,قال أحد سكان شرق الموصل ويدعى فتحي: أن السيارات المفخخة والانتحاريين هي وسيلتهم الوحيدة , لذلك نجد العديد من المنازل دمرت ونجد الكثير من هياكل السيارات المفخخة في المناطق السكنية ملقاة على جوانب الطرق .
فيما قال رجل يقف في فناء منزله المهدم إن ما تبقى هو مجرد هيكل للبيت لكن فرحتي اكبر من جدران هدمت فعودتي الى الموصل تعني عودتي الى الحياة .
ووسط الأنقاض حيث يعيد بعض السكان بناء بيوتهم المهدمة تجد الرقص والزغاريد من قبل اهالي المنطقة فرحين بعودتهم الى مدينتهم التي هجروها.
وحالياً الجيش العراقي يستعد لتحرير المنطقة بالكامل وهم عازمون على اجتثاث الدواعش من الارض وإعادة الاستقرار للبلد.
ابن الحدباء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.