منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اليوم السابع / اخبار العالم (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: إنتقادات السيد مايكل سبي للبطريرك ساكو الى أين !!نيسان سمو (آخر رد :nissan samo)       :: “مطلوب عشائريا” عبارة تهدد حياة الأطباء..استنكار واسع لما تعرض له الدكتور “نمير سعدي” (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: زيباري يكشف في تغريدة الجهة الخاطفة للقطريين: اطلاق سراحهم “هزيمة للعراق السيادي” (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: من مصدر موثوق بالمنطقة الخضراء 100% (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: اليوم صورة وسؤال من هذا الرجل ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: لأول مرة ...أبناء الطائفة المارونية تعلن عن عقد مؤتمر قومي موسع في نيويورك لإحياء الهوية القومية الآرامية (آخر رد :وسام موميكا)       :: زيارة إلى بيروجيا و أسيزي في إيطاليا (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: ثلاث نقاط بتعمير كرمليس وشقيقاتها (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: أسماء الفنانين العرب الحقيقية وتاريخ ميلادهم (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: العاهل السعودي يصدر 56 أمرا ملكيا (التفاصيل كاملة) (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: مصادر في البنتاغون: داعش تنقل عاصمتها من الرقة الى دير الزور (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: مبعوث ترامب يجدد دعم بلاده للعراق في الحرب على داعش (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: هل أساءت كيم كارداشيان للدين المسيحي بهذه الصور!؟ (آخر رد :ابتهال افو البنا)       :: ما سر قرية القوارب المقلوبة في فرنسا؟ (آخر رد :ana.4u)       :: مصر: رجل أعمال ذبح زوجته بسبب محادثات إباحية على "الفيسبوك" (آخر رد :hnnona)       :: ممثلة مصرية غير معروفة أصبحت الأكثر بحثا على"جوجل"بسبب فستان زفافها! (آخر رد :nahreen)       :: كيف سعى القذافي لتهريب صدام حسين وما وصيته قبل إعدامه؟ (آخر رد :top secret)       :: ملكة جمال العراق تفسخ خطوبتها (آخر رد :akhbar)       :: القوة الجوية تحتفل بالذكرى 86 لتأسيسها (آخر رد :baghdad4u)      


العودة   منتديات كرملش لك > المنتدى المسيحي > الثقافة المسيحية †

الثقافة المسيحية † مواضيع تثقيفية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2017, : 19:12   #1
شماشا سمير كاكوز
عضو نشط
 
الصورة الرمزية شماشا سمير كاكوز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
المشاركات: 579
معدل تقييم المستوى: 8
شماشا سمير كاكوز is on a distinguished road
افتراضي قراءات الخميس الاول من الصوم الجزء الاول

الخميس الاول من الصوم
سفر التكوين 2 : 18 - 25 : وقالَ الرَّبُّ الإِله لا يَجبُ أَن يَكونَ الإِنسانُ وَحدَه فلأَصنَعَنَّ له عَونًا يُناسِبُه وجَبَلَ الرَّبُّ الإِلهِ ُ مِنَ الأَرضِ جَميعَ حَيَواناتِ الحُقول وجَميعَ طُيورِ السَّماء وأتى بِها الإنسانَ لِيَرى ماذا يُسَمِّيها فكُلُّ ما سمَّاه الإِنسانُ من نَفْسٍ حَيَّةٍ فهوَ آسمُه فأَطلَقَ الإِنسانُ أَسْماءً على جَميعِ البهائِمِ وطُيورِ السَّماءِ وجَميعِ وحُوشِ الحُقول وأَمَّا الإِنسانُ فلَم يَجِدْ لِنَفسِه عَونا بُناسِبُه فأَوقَعَ الرَّبُّ الإِلهُ سُباتًا عَميقًا على الإِنسانِ فنام فأَخَذَ إِحْدى أَضْلاعِه وسَدَّ مَكانَها بلَحْم وبَنى الرَّبُّ الإِلهُ الضِّلْعَ الَّتي أًخَذَها مِنَ الإِنسانِ اَمرَأَةً فأتى بِها الإِنسان فقالَ الإِنسان هذهِ المَرَّةَ هي عَظْمٌ مِن عِظامي ولَحْمٌ مِن لَحْمي هذه تُسَمَّى اَمرَأَةً لأَنَّها مِنِ آمرِئٍ أُخِذَت ولذلِكَ يَترُكُ الرَّجُلُ أَباه وأُمَّه ويَلزَمُ امرَأَتَه فيَصيرانِ جَسَدًا واحِدًا وكانا كِلاهُما عُريانَين الإِنسانُ واَمرَأَتُه وهُما لا يَخْجَلان . كلام الرب .
سفر يشوع بن نون 2 : 8 - 24 : وأَمَّا هما فقَبل أَن يَضَّجِعا صَعِدَت إِلَيهما إِلى السَّطْح وقالَت لَهما قد عَلِمتُ أَنَّ الرَّبَّ أَعْطاكم هذه الأَرْض، وقد حَلَّ بِنا رُعبُكم وجَميعُ سُكَّانِ هذه الأَرضِ قدِ انحَلُّوا أَمامَكم لأَنَّنا قد سَمِعْنا كَيفَ جَفَّفَ الرًبُ مِياهَ بَحرِ القَصَبِ قُدَّامَكم عِندَ خُروجِكم مِن مِصْر وما صَنَعتُم بِمَلِكَىِ الأَمورِيِّينَ اللَّذَينِ في عِبرِ الأردُنّ سيحونَ وعوج اللًذَينِ حَرَّمتُموهما سَمِعْنا فذابَت قُلوبُنا ولم يَبْقَ في أَحَدِ روح أَمامَكم، لأَن الَّربَّ إِلهَكم هو إِلهٌ في السَّماءِ مِن فَوقُ وعلى الأَرض مِنِ أَسفَل والآنَ احلِفا في لِي بالرَّبّ لأَنِّي قد صَنَعتُ إِليكما رَحمَةً، أَن تَصْنَعا أَنتُما أَيضًا رَحمةً إِلى بَيتِ أَبى وتُعْطِياني عَلامَةً ثابِتَة وتُبقِيا على أَبي وأَمِّي وإِخوَتي وكُلِّ ما هو لَهم وتُنَجِّيا أَنفُسَنا مِن المَوت فقالَ لَها الرَّجُلان أَنفُسُنا تَموتُ فِداكُم إِذا لم تُذيعوا أَمرَنا هذا وإٍذا أَعْطانا الرَّبُّ الأَرْضَ، صَنَعنا إِلَيكَ رَحمَة ووَفاءً فدَلَّتهُما بِحَبلٍ مِنَ الكَوَّة لأَنَّ بَيتَها في حائِطِ السُّور وهي ساكِنَةٌ في السُّور وقالَت لَهما إِذهَبا في طَريقِ الجَبَل لِئَلاَّ يَجدَكما المُطارِدون واختَبِئا هُناكَ ثَلاثَةَ أَيَّام حتًّى يَرجعَ المُطارِدون ثُمَّ تَمْضِيانِ في طَريقِكما فقالَ لَها الرَّجُلان نَحنُ بَريئانِ مِن يَمينكِ هذِه الَّتي استَحلَفتِنا بِها ها نَحن داخِلانِ الأَرْض، فاعقِدي هذا السِّلكَ مِن خُيوطِ القِرمِزِ في الكَوَّةِ الَّتي دَلَّيتنا مِنها واجمَعي أَباكِ وأُمَّكِ وإِخوَتَكِ كلَّ بَيتِ أَبيكِ عِندَكِ في مَنزِلِكِ فيَكونُ أَنَّ كُلَّ مَن يَخرُجُ مِن بابِ مَنزِلِكِ إِلى الخارِجِ يَكون دَمُه على رأسِه ونَحنُ بَريئان وكُلَّ مَن كانَ مَعَكِ في المَنزِلِ يَكونُ دَمُه على رَأسِنا إِذا مُدَّت علَيه يَد وإِن أَنت أَذَعتِ أَمرَنا هذا فنَحنُ بَريئانِ مِن يَمينكِ الَّتي استَحلَفتِنا بِها فقالَتِ المَرأَة فَلْيَكُنْ كَما قُلتُما وصَرَفَتهما فانطَلَقا وعَقَدَتِ المَرأَةُ سلِكَ القِرمِزِ في الكَوَّة وأَمَّا هُما فسارا ووَصَلا إِلى الجَبَل وأَقاما هُناكَ ثَلاثَةَ أَيَّام إِلى أَن عادَ المُطارِدون وقد طَلَبوهما في كُلِّ طَريق فلَم يَجِدوهما ورَجعَ الرَّجُلانِ وَنزَلا مِنَ الجَبَل وعَبَرا وأَتَيا يَشوعَ بنَ نون وحَدَّثاه بكُلِّ ما جَرى لَهما وقالا لِيَشوع إِنَّ الرَّبَّ قد أَسلَم إِلى أَيدينا كُلَّ الأَرض وقدِ انحَلَّ جَميعُ سُكَّانِها أَمامَنا . كلام الرب .
شماشا سمير كاكوز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.