منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: فرخ الذئب ...... السِمع !! نيسان سمو (آخر رد :alahad4321)       :: ذكرى انتقال شقيقي الغالي يونس متي الشابي الى الاخدار السماوية (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: سؤال جديد من هذا الرجل متزوج من امرأتين (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: تصريح لرئيس الجمهورية العراقي يثير حفيظة الكورد الايزيديين (آخر رد :Kees)       :: عاجل // باسم قاسم مدربا لمنتخبنا الوطني بالاعارة , (آخر رد :الرياضي العراقي)       :: تعرف على مواصفات سيارة ترامب “الشبح” التي تجول بها في شوارع الرياض!-صور (آخر رد :GEORGI)       :: 8 قصص عجيبة لأشخاص عاشوا مع جثث! (آخر رد :akhbar)       :: بوسي شلبي تنشر صورتها مع بشار الأسد (آخر رد :bala)       :: "امرأة عارية وغلام وشيخ" مكلفون بحماية الأهرمات عبر الزمن! (آخر رد :Martina)       :: مافعلته هذه الفتاة أثناء اغتصابها ساهم في القبض عليه فوراً! (آخر رد :shakoo makoo)       :: صور صادمة لايفانكا ترامب قبل عمليات التجميل! (آخر رد :CNN.karemlash)       :: ما سر حركة “هز فنجان القهوة” لدى العرب؟ (آخر رد :راصد)       :: تعادل الجوية والزوراء في كأس الاتحاد الآسيوي (آخر رد :gooool)       :: ميسي يتربع على عرش هدافي دوريات أوروبا (آخر رد :mondial)       :: شاهد بالفيديو .. طفل عراقي لاجئ يوجه رسالة الى ملك ورئيس وزراء السويد وينهار باكياً (آخر رد :holmez)       :: فيديو لحظات مؤثرة تظهر كيفية إنقاذ لاجئين يصارعون الموت في عرض البحر (آخر رد :ابو عماد)       :: حيدر العبادي يفتح النار على عصابات الجريمة والارهاب (آخر رد :kitabat)       :: ظريف يغرد ضد ترامب : لقد حلبتم السعودية بـ 480مليار دولار (آخر رد :news.4u)       :: النائب رائد اسحق يحضر احتفالية تقليد كاهن الصليب المقدس في كركوك وتخرج روضة في عنكاوا (آخر رد :المكتب الاعلامي للنائب رائد اسحق)       :: عودة شبك سهل نينوى إلى ديارهم المحررة (آخر رد :ابن الحدباء)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > مقالات مختارة

مقالات مختارة مقالات لاعضائنا ومقالات منقولة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2017, : 15:42   #1
نهرو
عضو شغال
 
الصورة الرمزية نهرو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 204
معدل تقييم المستوى: 4
نهرو will become famous soon enough
افتراضي شهادة وفاة للمشروع الاسلامي الطائفي

شهادة وفاة للمشروع الاسلامي الطائفي

جمعة عبدالله

احزاب المحاصصة الطائفية , التي بيدها عقدة الحل والربط , ومصير العراق والعراقيين , وبيدها قيادة الدولة , وهي في الحقيقة احزاب لملوم من كل فج عميق , احزاب مشتتة ومنقلبة على نفسها بالنزاعات الداخلية المتصارعة , ومثقوبة بالف ثقب بعثي ومجرم وفاسد وارهابي , تفتقد كلياً على برنامج سياسي واضح , او رؤية سياسية ترسم الطريق السالك لقيادة الدولة العراقية , وهي مشتتة داخل بيتها الحزبي الهجين , لا يجمعهم جامع , سوى الهم المشترك في الالتزام في مبدأ ( غطيلي واغطيلك ) بالفساد وتوزيع الغنائم والفرهود , من العلس والحواسم , والصراع على الكراسي والمناصب والمال العام , وبالتالي فشلت في تجربتها السياسية في قيادة الحكم والسلطة , افلست كل سياساتها التجريبية العمياء والعرجاء طوال الاعوام الماضية , واخفقت اخلاقياً واجتماعياً ودينياً , بل اصبحت لعنة وعار على طوائفها وابناء جلدتها , فقد نخرها الى حد العظم الفساد والرشوة , ولا يمكن ان تشفى وتتعافى من هذه الاوبئة الخبيثة مطلقاً , مهما قامت بعمليات التجميل المزيفة , مما خلقت لها ابراج عاجية , تتعالى على الشعب , في نرجسية مخملية بالنعومة والترف , في جنتهم الفردوسية , بالبذخ والصرف المجنون بخيرات واموال الشعب , كأنهم يعتقدون زوراً وبهتاناً , بأنهم اولياء من رب العالمين , يحملون القدسية والعصمة , ومنزلة العظيمة بالمجد , كما يروج لهم الاغبياء والمعتوهين والعبيط البهلاء , الذين يسدون افواههم بقطعة من اللحم , كالكلاب الضالة والسائبة , التي تعتاش على الفضلات والقمامة . كأن الامر لا يعنيهم هلاك العراق بالمصائب والمحن , طالما يرمون لهم فتات الخبز والدولار , هؤلاء الذين يدعون القدسية الدينية والطائفية , وضعوا حياة العراقي , على كف عفريت مجنون . لقد ظهروا على حقيقتهم تحت نور الشمس , وسقطت اخر ورقة التوت عن عوراتهم , بأنهم في حقيقة الامر , يحملون عقلية الحرامي السيء , بدون شرف وضمير . ولا تربطهم اي رابطة مع العراق , سوى الغنائم والفرهود , وعراك على المناصب والكراسي والحصص , في نظام المحاصصة البغيض والمشؤوم . ان مشروعهم الطائفي , لم يجلب سوى الحرائق والدماء والقتل والذبح , انه مشروع دموي وكارثي بكل معنى الكلمة , بجعل العراق بلد الجحيم واللعنة والشؤوم . بعد ان سقطت اوراقهم السياسية واحترقت , بدأوا يعزفون على نغمة جديدة , في رفع شعار الدولة المدنية , كأنهم في المعارضة , وليس في الحكم عمره 14 عاماً , وبكل بساطة ينادون جهراً به , صباحاً ومساءاً , من اجل اقامة الدولة المدنية , والقائمة الانتخابية العابرة على الطائفية نحو خيمة الوطن . , هذا الهدف المخادع في دعارتهم السياسية , من اجل اختطاف هذا الشعار الجماهيري الواسع , الذي اصبح مطلب الشارع السياسي والشعبي , بالدولة المدنية التي يحكمها القانون والمفاهيم الديموقراطية الحقة . انه شعار التيار المدني , من خلال تواصل مظاهراتهم واحتجاجاتهم السلمية منذ اعوام , بالاصلاح والبناء , لا يمكن ان يتم وينفذ , إلا بتطبيق الدولة المدنية , وليس الدولة الطائفية , التي احرقت وحطمت كل شيء في العراق , وجلبت المصائب والكوارث الدموية , لكل مكونات الشعب بدون استثناء . ان العزف على نغمة الدولة المدنية , من قبل الاحزاب الفاسدة والطائفية , ما هو إلا خداع ثعلبي جديد , من اجل اعادة انتخابهم من جديد , بعد ما فشلوا في مشروعهم الطائفي المشؤوم , انهم يتصورون بأن الشعب , لا يمتلك الذاكرة , وانه شعب قطيع الخراف , ينقاد بكل سهولة وفي رحابة صدر , الى مسلخ الذبح .................................. والله يستر العراق من الجايات !!
نهرو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.