منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: إنتقادات السيد مايكل سبي للبطريرك ساكو الى أين !!نيسان سمو (آخر رد :Dheia naaoum alshabi)       :: للسـيدات فقط (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: مصادر في البنتاغون: داعش تنقل عاصمتها من الرقة الى دير الزور (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: كيم كاردشيان بإطلالة جريئة تكشف ملابسها الداخلية! (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: أيمن زيدان غاضب: "فلتذهبوا إلى الجحيم وسوريا باقية" (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الفرق بين الذكر والرجل والمرأة والأُنثى (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: قلاع ساحرة يمكن تأجيرها بسهولة (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: برنامج اخطائي مع الفنان رضا الخياط (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: اخطبوط الاعلام مردوخ يوجه ترامب اسبوعيا بما يتوجب عليه فعله ..فضيحة مدوية تهز اميركا (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: غبطة البطريرك يحتفل بقداس عيد القيامة في كنيسة انتقال مريم العذراء في المنصور (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: البابا فرنسيس يلبس هورار الأب الشهيد رغيد (آخر رد :FARID_YOUSIF)       :: في الذكرى " 102 "لمجازر الأرمن والسريان الآراميون "سيفو 1915 " على يد العثمانيين (آخر رد :وسام موميكا)       :: “مطلوب عشائريا” عبارة تهدد حياة الأطباء..استنكار واسع لما تعرض له الدكتور “نمير سعدي” (آخر رد :Kees)       :: اليوم صورة وسؤال من هذا الرجل ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: كهنة كرمليسيون خدموا في قامشلي (آخر رد :غانم كني)       :: أفضل أطباق الأرز حول العالم (آخر رد :راصد)       :: هتلر أحتل نص الكرة الارضية ما عنده ولا وسام (آخر رد :ميدو مشاكل)       :: فيديو| حمار أثبت أنه ذكي فشاهده أكثر من '38' مليون شخص على الفيسبوك (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: عوفوا الصخلة وربطوا حامد (آخر رد :fun4fun)       :: لغز عمر الفتيات (آخر رد :نسيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار الموصل

اخبار الموصل خاص لاخبار محافظة نينوى وقضاياها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-23-2017, : 20:46   #1
ابن الحدباء
عضو منتج
 
الصورة الرمزية ابن الحدباء
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 2,274
معدل تقييم المستوى: 29
ابن الحدباء is on a distinguished road
افتراضي القوات العراقية ترفض اتهامات بقتلها مدنيين بأيمن الموصل

دافعت القوات العراقية المقاتلة في الجانب الايمن الغربي لمدينة الموصل الشمالية لتحريره من قبضة تنظيم داعش عن نفسها اليوم ازاء اتهامات بمقتل مدنيين وعوائل نتيجة نتيجة عملياتها هذه مشيرة الى ان التنظيم زج بعناصره وسط العائلات وسلبهم ممتلكاتهم وفخخ المجمدات والثلاجات ووضعها في الطرق الضيقة وهجرت بعض العائلات من منازلها لتستخدمها للقتال ومقرات للانتحاريين واستخدم التهديد والقتل والتجويع للنساء والاطفال والكبار. وقالت خلية الاعلام الحربي لـ "قيادة عمليات قادمون يانينوى" في بيان صحافي اليوم حصلت "إيلاف" على نصه الخميس إن بعض وسائل الاعلام تناقلت أخبارا وصورا عن وقوع ضحايا من العائلات والمدنيين في الجانب الايمن في الموصل ومن أجل إحاطة الرأي العام بكامل الحقيقة فإنها توضح "أن عصابات داعش الإرهابية تُمارس ابشع انواع المعاملة مع ابناء شعبنا في المناطق التي ما زالت تحت سيطرتهم حيث زجّت ببعض الارهابيين وسط العائلات وسلبتهم ممتلكاتهم وفخخت المجمدات والثلاجات ووضعتها في الطرق الضيقة وهجرت بعض العائلات من منازلها لتستخدمها للقتال ومقرات للانتحاريين واستخدمت التهديد والقتل والتجويع للنساء والاطفال والكبار لإجبارهم على ما تريد منهم". وأكدت أن "عصابات داعش الارهابية تصور الضحايا الابرياء الذين تقوم بقتلهم على أنهم ضحايا قصف القوات العراقية البطلة لتضليل الرأي العام والحصول على مكاسب اعلامية بهذه الطريقة المضللة" . وشددت القيادة العسكرية العراقية على "انه على الرغم من كل هذه التحديات، فان قواتنا البطلة التزمت بكل قواعد الاشتباك الكفيلة بحماية المدنيين وتجنيبهم كل خطر نتيجة العمليات ومازالت قواتنا مستمرة في تحربر المناطق بقوات راجلة من بيت الى اخر مع تقديم الدعم الانساني للعوائل والنساء والاطفال وكافة المواطنين حال وصولها اليهم". وأضافت أنه "من المؤكد ان عصابات داعش الارهابية تلفظ انفاسها الاخيرة وتعمل كل ماتستطيع لإلحاق الاذى بالأبرياء لاثارة الراي العام". وقالت "نعاهد ابناء شعبنا العراقي وابناء الموصل بشكل خاص ان قواتنا مستمرة في تحريرهم حتى القضاء على هذه العصابات الداعشية، وانها ملتزمة التزاما تاما بتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي التي وضعت سلامة المواطن أسبقية أولى". وكان المرصد العراقي لحقوق الانسان قال في 14 من الشهر الحالي إن أعداد القتلى المدنيين في الساحل الأيمن من مدينة الموصل ارتفعت بشكل مخيف في وقت تشتد فيه المعارك وتتسارع عمليات النزوح .. وأشار إلى أن سكانًا محليين من داخل حي الفاروق ابلغوه عبر مواقع التواصل الإجتماعي، إن "تنظيم داعش يستخدم أسطح بعض منازل المدنيين مكاناً لإطلاق الصواريخ على القطعات الأمنية العراقية، ما يدفع طيران التحالف الدولي إلى استهداف المنزل الذي تصدر منه النيران". ومن جانبهم، قال ناشطون وعمال إغاثة من الموصل إن "داعش والقوات الامنية العراقية والتحالف الدولي استخدموا كثافة نارية عالية باقتحام المناطق الشعبية في الموصل حيث لم يسلم اي بيت في تلك المناطق من القصف المدفعي أو قصف طيران التحالف الدولي أو قذائف الهاون أو الراجمات التي تطلقها القوات الأمنية العراقية، ما أدى الى انهيار منازل كاملة فوق رؤوس ساكنيها". وشدد المرصد على التحالف الدولي والجهات الإستخبارية المسؤولة عن تحديد أهداف عناصر داعش على تحديدها بدقة تامة لمنع تعرض المدنيين للخطر، كما يدعو التحالف إلى أهمية إعطاء سلامة المدنيين الأولوية في الطلعات الجوية التي يشنها ضد التنظيم. -
ابن الحدباء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.