منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: البطريرك ساكو وموضوع ناقصات العقل والدين !!!!. (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: قراءة في لغة كتابة القرأن مع أستطراد لأراء العالم الألماني كرستوف لوكسنبرغ الجزء الثاني (آخر رد :يوسف تيلجي)       :: تأثير اللغة الآرامية السريانية على العربية والقرآن (آخر رد :وردااسحاق)       :: ماذا يفعل سيد شيطان في كنائسنا!؟ (آخر رد :fahmi)       :: هدية من اللواء فوزي جواد هادي البرزنجي (آخر رد :salam taufik)       :: رجل وامرأة في الصورة هل تعرفونهما ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: "بابكر زيباري"سيقاتل الجيش حتى الموت "حسب قوله" ، وهو يستلم راتبه الشهري وكل الأمتيازات من وزارة الدفاع في بغداد !! (آخر رد :facebook 4u)       :: هي وزوجها (آخر رد :zaya)       :: مريم نرمة .. رائدة الصحافة النسائية في العراق (آخر رد :ابو عماد)       :: رجيم الأبراج المائية (آخر رد :jessy)       :: حكاية الأم العجوز (آخر رد :لوليتا)       :: ٢٠ تشرين الاول ١٩٥٠..افتتاح جسر الصرافية الحديدي (آخر رد :ابو فهمي)       :: أفكار حوائط غرفة المعيشة بالصور (آخر رد :paradise)       :: أعمال فنية إبداعية من الشوكولاتة (آخر رد :ماري-انا)       :: الدنيا عثره (آخر رد :مرام 1)       :: وصفه مصوره سمك بالبابريكا والجزر (آخر رد :زيزينيا)       :: قصة هدى الاماراتية الدكتوره والجندي العراقي (آخر رد :super news)       :: على مَن راهن البرزاني وتحدى الجميع؟ (آخر رد :kitabat)       :: خبير أفاعي أردني يُصارع الموت ومصل "الحياة" في فلسطين بسعر 25 ألف شيكل (آخر رد :AIDA)       :: نادين نجيم مثيرة على طريقة مارلين مونرو (آخر رد :bala)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار وقضايا شعبنا المسيحي

اخبار وقضايا شعبنا المسيحي اخبار الشعب المسيحي في كل مكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-30-2017, : 19:17   #1
hnnona
عضو نشط
 
الصورة الرمزية hnnona
 
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 550
معدل تقييم المستوى: 10
hnnona is on a distinguished road
افتراضي الكنيسة الأرمنية تجمع الشباب المسيحيين بسوريا

الكنيسة الأرمنية تجمع الشباب المسيحيين بسوريا





عقدت الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية، التي مقرها لبنان، لقاء مع الشباب المسيحيين في القامشلي بشمال شرق سوريا.
وهدف اللقاء الذي عقد بين 4 و 6 تموز/يوليو، إلى الاحتفال بصمود الشباب المسيحيين في وجه الحرب وعنف تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش)، وقد جمع عددا من الشباب من القامشلي والحسكة والمالكية.
واجتمع كهنة من عدد من الكنائس المسيحية الأخرى مع أكثر من 200 شاب في محاولة لتعزيز معنوياتهم والوقوف على تجاربهم.
وبعد العودة من سوريا تحدث المعاون البطريركي لبطريرك الأرمن الكاثوليك المطران جورج أسادوريان للمشارق عن اللقاء في القامشلي.
المشارق: ما الأسباب التي دفعت الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية لعقد لقاء مع الشباب في شمال شرق سوريا؟
جورج أسادوريان: نظراً لوجود عدد كبير من الشباب الأرمني – السوري الرافض لمغادرة سوريا بسبب الأحداث فيها، كان لا بد لنا من تخصيص لقاء معهم، للوقوف إلى جانبهم بالظروف الصعبة التي يمرون بها، وللقول لهم إننا إلى جانبهم في صمودهم.
هدف اللقاء الذي عقدناه بين 4 و6 تموز/ يوليو في مدينة القامشلي، وحمل عنوان "يوم الشبيبة"، لتحية الشباب على صمودهم بأرضهم، برغم كل ما يحوطهم من مخاطر.
وهدف أيضاً لحثهم على إكمال حياتهم ويومياتهم بإيمان، وزرع الأمل والمحبة والتسامح وقبول الآخر بمواجهة التطرف والفكر الإرهابي.

المشارق: ماذا عن طبيعة اللقاء ومن كانوا المشاركين؟
أسادوريان: برغم أن بطريركية الأرمن الكاثوليك، والتي مقرها لبنان، هي التي نظمت اللقاء، لكن لم يأخذ اللقاء طابعاً طائفياً ومذهبياً.
إنما كان اللقاء جامعاً لشباب من كل الطوائف والمذاهب المسيحية، ومن كل سوريا، ولا سيما من مدن شمال شرق سوريا، أي القامشلي والحسكة والمالكية.
حضر أكثر من 200 شاب للتأكيد على تعلقهم بسوريا، وعلى الحضور المسيحي في تلك المنطقة بالشرق، وعلى أهمية دورهم البناء في المستقبل القريب بعد إنتهاء الأحداث في سوريا.
غالبية هؤلاء الشباب هم طلاب جامعيون، انخرطوا في الأعمال الإنسانية ومساعدة المحتاجين للبقاء أرضهم وبيوتهم السورية.

المشارق: ما أبرز المواضيع التي تطرق إليها اللقاء؟
أسادوريان: ركزت كل المحاور التي طرحنا كمطارنة من مختلف الطوائف المسيحية على ضرورة بقائهم حيث هم، وتفعيل عملهم الإنساني تجاه الآخر أياً كان هذا الآخر. أعطيناعهم جرعة أمل للصمود في قلب منطقة تشهد صراعات، وتحاصرها الحروب.
كما ركزنا على كيفية مواجهة التطرف والإرهاب بفكر انفتاحي وتسامحي.

المشارق: ما هي طبيعة الهواجس التي طرحها الشباب باللقاء؟
أسادوريان: مما لاشك فيه أن هواجسهم كثيرة. فهؤلاء الشباب يتابعون دراستهم الثانوية والجامعية على وقع التطورات الأمنية بمحيطهم. يعيشون ظروفاً حياتية صعبة جداً، وبظل نقص حاد للمياه والكهرباء وحتى المواد الغذائية.
خصوصاً وأنهم دفعوا ثمن العمليات الإرهابية بمناطقهم غالياً، إذ قضى 34 شاباً بتفجيرات إرهابية بالقامشلي وغيرها من المناطق القريبة. لكنهم برغم كل ذلك، هم متعاضدون للحفاظ على سلامتهم وسلامة مناطقهم من أي خطر إرهابي.

المشارق: عملياً، كيف تساعد الكنيسة هؤلاء الشباب؟
أسادوريان: نقف إلى جانبهم، وندعمهم روحياً ومعنوياً، ونساعدهم مادياً قدر المستطاع لينفذوا مشاريع أو متابعة دراستهم.

المشارق: ماذا عن الوجود الأرمني في تلك المناطق؟
أسادوريان: لا تزال ألف عائلة أرمنية من أصل 3500 عائلة تعيش في القامشلي، مقابل بقاء 700 عائلة في الحسكة من أصل ألفي عائلة.
مما لا شك فيه أن هناك آلاف العائلات الأرمنية السورية المنتشرة في كل نواحي سوريا اضطرتها الحرب لمغادرتها، مع بقاء قلة فيها، يعيشون ظروفاً صعبة وحتى مأساوية، لاسيما من بقي منهم في الرقة.

المشارق: ما كان مصير من بقي من عائلات أرمنية في الرقة تحت سيطرة داعش؟
أسادوريان: بعدما كان لنا وجود أرمني مهم في الرقة، غادرتها عائلات كثيرة فور احتلالها من داعش، باستثناء بعض العائلات التي لم تستطع المغادرة بسبب ظروفها المادية.
فأجبرتها داعش على إعتناق الإسلام، ومن رفض قتلته، وآخر أرمني قتل على يد التنظيم كان قبل [أكثر من] شهر من اليوم.

المشارق: ماذا سيكون مصير الكنيسة الأرمنية التي احتلتها داعش بالرقة؟
أسادوريان: يعرف الجميع أن داعش وفور احتلالها الرقة، إستولت على كنيستنا المعروفة باسم كنيسة الشهداء، وحولتها إلى محكمة شرعية له، ورفعت عليها علمها الأسود.
اليوم، ننتظر ما ستؤول إليه الأمور هناك، ليتم استردادها، فتبريكها بعدما شهدت على قتل أناس أبرياء فيها.
وستوضع بعدها بتصرف بطريركية الأرمن الكاثوليك، على أمل أن يتم إعادة بنائها من جديد.
hnnona غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.