منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: سؤالنا لهذا اليوم هو : - رجل كرمشايا فمن هو ؟ (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: عاجل الان من مكة (آخر رد :zaya)       :: ما توزيع هذه السوائل على الأوعية..؟ (آخر رد :melli)       :: الابراج والحب .. المرأة والحب من كل برج (آخر رد :jessy)       :: صورة تعود لمقاتلي القوات الخاصة حرس جمهوري اخذت بالقرب من قلعه اربيل سنة 1996 (آخر رد :ابو فهمي)       :: ناجي جواد الساعاتي (آخر رد :ابو عماد)       :: حل لغز الجروح المتوهجة من الحرب الأهلية الأمريكية بعد 140 عام! (آخر رد :kahramana)       :: القلوب الواهمة ... (آخر رد :mayss)       :: سموثي الفواكه بالصور (آخر رد :عشتار)       :: وجهات سياحية شهيرة دمرها السياح! (آخر رد :karo)       :: هل تستيقظ عادةً قبل رنين المنبه بدقائق قليلة؟ (آخر رد :angel1)       :: 10 أفكار لإرتداء السالوبيت الجينز المناسب لكل الأوقات (آخر رد :sara87)       :: طعن الداعية عبدالرحمن السنافي حتى الموت بعد خروجه من صلاة العشاء (آخر رد :justine)       :: كيم كارداشيان الأفغانية تتحدى التهديد بالقتل (آخر رد :bala)       :: هل صابرين في طريقها إلى التخلي عن الحجاب؟ (آخر رد :arts.4u)       :: بالفيديو - الاحتفال بـ «عيد الكسل».. في كولومبيا! (آخر رد :farfesh)       :: مغربي في "خلية برشلونة" أمام المحكمة: كنا سنقتل المئات (آخر رد :المحرر)       :: في المانيا .. اسرة سورية تقتل شابا كورديا عراقيا كان يأويها ويدفع أجور اقامتها (آخر رد :hafana)       :: مسيحيو الموصل عادوا لديارهم ولكن (آخر رد :ابن الحدباء)       :: بالصور.. النازح الذي حرق عائلته في النجف (آخر رد :asad babel)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > كتاب .ادباء . ومقالات

كتاب .ادباء . ومقالات اصحاب القلم الشريف والفكر النير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-05-2017, : 01:44   #1
زيد ميشو
VIP
 
الصورة الرمزية زيد ميشو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 1,178
معدل تقييم المستوى: 21
زيد ميشو will become famous soon enough
افتراضي بأختصار، رسالة الأكراد لمسيحيي العراق كلنا صدام

بأختصار، رسالة الأكراد لمسيحيي العراق كلنا صدام
زيد غازي ميشو
zaidmisho@gmail.com

بداية اقدم احترامي للسيد فائز عبد ميخا جهوري، مدير ناحية القوش الذي أقيل رغم ارادة الجميع، إذ ليس من السهل ان يحظى مسؤول في دولة الفساد بقي في منصبه 14 سنة على حب واحترام وسمعة طيبة، وليس من السهل أيضاً ان تكون إقالته من منصبه سبباً في وحدة مواقف الطيبين من أبناء القوش والكلدان بشكل عام.
في المقابل، أقيل من بعده قائمقام تلكيف باسم بلو، ولم يعترض احد لأنه لم يخدم القرية بل كان عليها بلاءً.
ولأن القضية تخص قرية القوش، اسعدني وحدة الصف الألقوشي برفض الإقالة المجحفة التي طالت السيد فائز، ولأن القضية هي أيضاً ظلم لأحد ابناء القوش الكلدانية، فأفتخاري بمن تضامن من الكلدان الغيارى مع السيد جهوري.
مظاهرات وتحركات وأجتاعات على كل المستويات ومن قبل غالبية التنظيمات والجمعيات الكلدانية، في العراق واستراليا ومشيغان، خصوصاً الرابطة الكلدانية، والكنيسة الكلدانية، وكل فعل يدعوا للأبتهاج رغم أن الموضوع مؤلم، واهم ما في الحدث هو خروج المواقف المنددة لقرار الإقالة، من حدود القرية إلى عموم الكلدان.
رشح للمنصب شخصان فقط هما لارا يوسف زرا وغزوان القس يونان، والأخير تابع للمجلس الأغاجاني، وبحسب ما متداول في قرية القوش، كان هناك مرشحان من زوعة، إلا إنهما عدلا عن فكرة الترشيح في الساعات الأخيرة، ويعزى السبب حسب التحليل إلى ان فشلهم مضمون رغم تبعيتهم وولائهم المطلق لكل قوة، فسياسة زوعة بالأساس قائمة على مبدأ (على حس الطبل خفّن يرجلية)، وهي نفس السياسة التي طالما تبعها البارتي منذ منتصف القرن الماضي، حتى شاءت الأقدار اللعينة أن يكون في واجهة العراق، ويلعبوا دور البعث في إدارتهم لشؤون الأقليم والعراق، ومن ليس تحت (أبطهم) لن يكون له مكان.
لا ألوم الحكومة الكردية بذلك، فهم جزء من اللعبة وجزءً من الكل، فحظه اسوء من كان مضطراً للعيش في جنوب العراق او غربه او في بقعة تسيطر عليها ميليشيا وحزب طائفي، والضحية عادةً المسيحيين وبعض الأقليات، وكما يقول المثل (اللي خلّف ما مات)، حيث كان نصيب العراق ثلاثة من صدام مسكوا زمام الأمور، وهم الحكومات الثلاثة والآلاف من لقطائهم، رغم أن الحكومة الكردية تختلف كونها تعمل من اجل الأكراد ودولتهم المزعمة، وعداهم جاءوا لدمار كل شيء.
بكل الأحوال، فازت لارا يوسف زرا بمنصب مدير ناحية القوش خلفاً للسيد فائز عبد ميخا المقال عنوةً ورغم إرادة القوشيين، وأقاله السادة في الحكومة الكردية المستقلة، وذلك في جلسة تصويت خاصة اتت نتيجة الأصوات لصالحها بالأجماع، فاستشاطت زوعة غضباً، وللحال كشّر اتباعهم ومن لف لفهم عن انيابهم، فشنوا حرباً شعواء عبر وسائل الأتصال الأجتماعي وبعض المواقع، واطلق لسانهم شتائم ومسبّات كانت متداولة بين المتسكعين في الأحياء الشعبية وبؤر الفساد، بحجة انها تابعة للبارتي الكردي، ناسين ومتناسين بان المرشح الآخر تابع للمجلس اللاشعبي الآغاجاني المرتمي بحض الأكراد، ناهيك عن زوعة التي هي تتنفس على البركة الكردية، وخصوصاً قياداتها بدءً من البطل الهمام إبن كنّا، وهم ليسوا اكثر من ثلة تشبه كرة القدم تنتقل من لاعب إلى آخر.
وبحسب ما وردني من ارض القوش التي كادت ان تكون ارض معركة للدور السيء الذي يلعباه التنظيمان الآغاجاني والكنّاوي وخصوصاً الأخير، في بث روح التفرقة والخلاف من قبل وكلاهم والذين للأسف الشديد من ابناء القوش، لكن هيهات هذه المرة، فالحكمة تفرض الألتفاف حول مديرة الناحية الجديدة، وسد الطرق امام خبث التنظيمين بزرع التفرقة والتحريض على الخلافات.
ومهما تكن تبعية لارا يوسف زرا، تبقى إبنة القوش وستعمل لصالح القرية قدر المستطاع، في الوقت الذي لا نجني خيراً من مرشح يتبع اجندة كنّا او اغاجان.

__________________
مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

التعديل الأخير تم بواسطة زيد ميشو ; 08-05-2017 الساعة : 22:44
زيد ميشو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.