منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: وفاة نافع بهنام حودي ال قطا .. (آخر رد :Noah Matti)       :: ليش انهزم ابو اللغة العربية (آخر رد :ميدو مشاكل)       :: موظفي أحد الدوائر الحكومية في بغداد في السبعينات .... (آخر رد :ابو عماد)       :: هذا ما فعله العاكوب مع اعضاء مجلس نينوى (آخر رد :باب الطوب)       :: الدعارة وبيع المخدرات في العراق (البتاوين) (آخر رد :akhbar)       :: نائب عن نينوى يرد على خشية تحالف القوى من "امراء حرب سنة" في المناطق المحررة (آخر رد :المصلاوي 2012)       :: هذه قصتي: مراهقة عراقية تهاجر من بلدها الى كاليفورنيا بهذه الطريقة صور (آخر رد :GEORGI)       :: شاهد الرد الإسرائيلي على سؤال فيصل_قاسم بما يخص خوف إسرائيل من الشارع العربي والإسل (آخر رد :farfesh)       :: ارتكبا أكثر من 1000 حالة اغتصاب لأطفال بالسويد (آخر رد :justine)       :: أخيرا.. فيسبوك تطلق ميزة جديدة طال انتظارها (آخر رد :soraya.1985)       :: طلبات اللجوء في ألمانيا - المترجم الجيد يُحدثُ فرقًا (آخر رد :holmez)       :: البيت الأبيض: ساعدنا روسيا على إحباط هجوم إرهابي "كبير" (آخر رد :news.4u)       :: الحشد الشعبي :سلاحنا إيراني ولن نسلمه للدولة!! (آخر رد :iraq.4u)       :: سهير القيسي ابنت العوجه (آخر رد :نهرو)       :: ناظم شاكر ينفي انباء استقالته من تدريب النجف (آخر رد :socratees)       :: (350) من تلاميذ التعليم المسيحي بتورونتو يحتفلون باعياد الميلاد والسنة الجديدة (آخر رد :hnnona)       :: فيديو.. تنظيم داعش جرف الكنائس واتخذها مقرات لمعاقبة المواطنين في الموصل (آخر رد :maslawi)       :: تقرير سوري: مخطط أمريكي لإطالة أمد الحرب بإعادة تصنيع «داعش» (آخر رد :سياسي)       :: هل أن مَنصب مَجلس أُمناء شبكة الاعلام العراقي أعطي لجماعة يونادم كنا مكافأة من العبادي لموقفهِ ضد حكومة إقليم كوردستان ! (آخر رد :وسام موميكا)       :: الجزائر : لعيد الميـــلاد (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > مقالات مختارة

مقالات مختارة مقالات لاعضائنا ومقالات منقولة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-28-2017, : 15:59   #1
kitabat
عضو منتج
 
الصورة الرمزية kitabat
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 1,231
معدل تقييم المستوى: 20
kitabat is on a distinguished road
افتراضي سهل نينوى والانتهاكات

سهل نينوى والانتهاكات

بقلم عصمت رجب
هرب غالبية سكان سهل نينوى من مناطقهم ودورهم في الشهر الثامن من سنة 2014 بسبب دخول داعش الارهابي المجرم اليها، وقد استمرت عصابات داعش الارهابي ثلاثة سنوات وهي متحكمة بهذه المنطقة تقتل وتنهب وتصول وتجول وتسرق وتبيع وتكسر بالمقتنيات الثمينة من ممتلكات الاهالي والاثار النفيسة تحت ذرائع اختلقها التنظيم الارهابي ليبرر مايفعله من خراب ودمار ، وقد استطاعت قوات البيشمركة البطلة بقيادة الرئيس مسعود بارزاني قصم ظهر الارهاب الداعشي في اغلب مناطق سهل نينوى والقضاء عليه في جميع المعارك التي خاضتها ، عندما كان الجيش العراقي في سبات، وغير مؤهل لخوض مثل هذه الحروب كونه كان قد سلم جميع معداته الثقيلة والخفيفة التابعة لخمسة فرق عسكرية للارهاب الداعشي وهرب من الموصل في الشهر السادس من 2014 ، وربما في اكبر انكسار وخيبة لجيش منظم في القرن الواحد والعشرين ، وعلى اثر تلك الاحداث ولحماية العاصمة بغداد تم اعلان الجهاد الكفائي من قبل المرجعية الشيعية الموقرة، ليخرج ابناء الشعب العراقي من محافظات الوسط والجنوب لمقاتلة داعش الارهابي الذي استطاع بساعات وايام قليلة احتلال اكثر من نصف البلاد مساحة ، واستطاع متطوعي الجهاد الكفائي حماية بغداد العاصمة العراقية وبعض المناطق حولها تحت اسم الحشد الشعبي ، لكن ماحصل مع الاسف لم يكن بحسابات حكومة بغداد بان يكون هذا الحشد بديلا لمؤسسة وزارة الدفاع العراقية ويعمل بعيدا عن اوامر الحكومة متخذا من احدى الدول الاقليمية مرجعا له ، وينتشر في جميع المناطق السنية وخصوصا في محافظة نينوى ويستلم مهام الملف الامني في بعض مناطق سهل نينوى ليكون الآمر والناهي فيها بدون دراية او معرفة بمهامه وواجباته التي تختص بالحماية فقط ، لكنه تجاوز الامر الى التدخل بالحياة العامة للمواطنين ومنع الوفود الرسمية من الدخول الى مناطق سلطته، ومحاسبة الاهالي على اللغة والملبس وربما الكثير من عمليات الاختطاف والسرقات التي تحدث في تلك المناطق له يد فيها وربما هو المنفذ بحسب الاقاويل التي نسمعها من سكان تلك المناطق ، وعلى قيادات ومقاتلي الحشد الشعبي ان يعلموا بان هذه السياسة التي يتبعها هي سياسة فاشلة وقد جربها داعش الارهابي المجرم وحاول فرض القوة والسلطة المتغطرسة على الاهالي لكنه فشل وسقط ، فتصرفات الحشد الشعبي في سهل نينوى تذكرنا بافعال داعش الارهابي المجرم ، وهناك الكثير من الناس يشتكون من السرقات والاختطاف والانتهاكات الموجودة وحجز البيوت بتهم شتى والتدخل حتى بالامور الادارية .
في الختام نؤكد بعد تحرير محافظة نينوى والكثير من المناطق الاخرى ، وانتهاء الحاجة الى الجهاد الكفائي عودة فصائل الحشد الشعبي الى مناطقهم وتسليم الملفات الامنية الى الجيش العراقي والشرطة المحلية في مدينة الموصل وجنوبها ، والى البيشمركة والاسايش في المناطق الكوردستانية خارج ادارة الاقليم ليعود الامن والامان اليها .
kitabat غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.