منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: واحد راح للمصرف (آخر رد :ميدو مشاكل)       :: وفاة نافع بهنام حودي ال قطا .. (آخر رد :dawood)       :: المرحومة أميرة عريز بابكة .. أول معلمة كرمليسية (آخر رد :dawood)       :: معالم كرمليسية شهيرة المكتب او كنيسة مار يونان (آخر رد :Sameer aldaoudi)       :: قداس الهي بمناسبة الاحد الاول للمرحوم عادل كلو في شتوتكرت بالمانيا (آخر رد :Sameer aldaoudi)       :: هجوم انتحاري على كنيسة بوقع ثمانية قتلى على الأقل بجنوب غرب باكستان (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: البطريركيه الكلدانيه تشجب ..وانا ايضا اشجب.. (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: ما حقيقة ترشح سهير القيسي للانتخابات البرلمانية ؟ (آخر رد :akhbar)       :: كيف هربت أميركا البغدادي من العراق إلى سوريا واين يتواجد حاليا؟ (آخر رد :news.4u)       :: "المراسلة الجنسية" بديلا عن الزواج في العراق.. شباب عراقيون يكشفون عن تجاربهم (آخر رد :super news)       :: بالفيديو.. هكذا ستحتل السعودية إيران.. وقاسم سليماني معتقل ! (آخر رد :CNN.karemlash)       :: مقتل القائد الميداني لحزب الله اللبناني المدعو “أبو مهدي” في سوريا (آخر رد :اخر خبر)       :: إلغاء الإحتفال بمناسبة يوم علم كردستان ﻷول مرة منذ اعوام في كركوك (آخر رد :baghdad4u)       :: مسيحيون عراقيون في الأردن يقولون أنهم فقدوا كل أمل بالعودة إلى بلادهم (آخر رد :mercure)       :: العراق كما لم تشاهده من قبل (آخر رد :حجي راضي)       :: تقرير: تصنيف عشرات النساء والمراهقين في ألمانيا كإسلامويين خطيرين (آخر رد :hafana)       :: البطريرك ساكو يفتتح كاتدرائية مار يوسف في بغداد باحتفال مهيب (آخر رد :shamasha)       :: وماذا يجري بالموصل ونينوى بعد الانتصار المعلن على داعش؟ (آخر رد :kitabat)       :: مصدر أمني: اشتباكات مسلحة بين ايزيديين وقبائل عربية في سنجار (آخر رد :اخبار اليوم)       :: المدافع عن الاقليات سعد سلوم يغادر الوطن على وقع تهديد (آخر رد :asad babel)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > كتاب .ادباء . ومقالات

كتاب .ادباء . ومقالات اصحاب القلم الشريف والفكر النير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-04-2017, : 18:42   #1
nissan samo
VIP-karemlash4u
 
الصورة الرمزية nissan samo
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 1,372
معدل تقييم المستوى: 19
nissan samo has a spectacular aura aboutnissan samo has a spectacular aura about
افتراضي الشعوب المتخلفة لا تتقدم ولا تنتصر فأينَ نحنُ من ذلك !

الشعوب المتخلفة لا تتقدم ولا تنتصر فأينَ نحنُ من ذلك !
كنتُ جالساً في مسرح بغداد مع صديقين لسماع سمفونية موسيقية لا تسعفني الذاكرة لأي مايسترو كانت ( على الاساس آني خريج معهد بالي الروسي ) ! .
الصمت يُخيّم الحضور والكل حابس الانفاس للإستمتاع والتمتع بذلك الفن الراقي الذي كان يصدر من الاجهزة وحركات المايسترو . ولأننا دخلنا ذلك اليوم صدفة للمسرح بعد ان ضاقت بنا السبل في تلك الليلة فلم نكن نعلم بنوعية الفن المعروض فرأينا انفسنا كثلاثة وحوش دخلوا متحف اللوفر وهم لا يعون شيئاً عن الفن السريالي وعظمة الرساميين الكبار ولا يدركون حبة خردل عن جمالية ورُقي اللوحات الزيتية ولا شيء حتى عن الاحجار البابلية والسومرية والآشورية ( ماجان اكو كلدانية ) او الفرعونية الملقات على اصنام في هيئة توابيت حجرية .
بدأنا نتهمس فيما بيننا في البدأ عن نوعية الموسيقى الصادرة ( احنا عبالنا مسرحية كوميدية ) ! وعندما طالت القطعة اكثر من صبرنا وإستيعابنا بدأت قهقهتنا تدريجياً بالإرتفاع ، فلمس ظهري وبكل هدوء ( عبالك ريشة لمست ظهري ) الشخص الذي كان يجلس خلفي منوهاً على الهدوء والسكوت ( طبعاً جان اجنبي مو عروبي ) . لم استوعب الحركة في المرة الأولى لهذا زاد شخيرنا وارتفع زفيرنا وخرج صوتنا الشاز ليصل الى ابعد من الجيران الذين حولنا، فلمسني للمرة الثانية ( نفس الشخص ) ولكن هذه المرة بدرجة اقوى من السابقة مؤشراً اصبعه على علامة السكوت ( يلّله افتهمت القصة ) فهمستُ في اذن صديقي بوجوب الخروج من هنا فوراً . في الصالة بدأنا نبحث في اللوحات الإعلانية وعلمنا حينها إنُ عرض اليوم هو قطعة موسيقية لأحد العظماء . خرجنا ونحن كاتمي النفس الى الخارج وبدأت ضحكاتنا ترتفع الى اقصى ما يمكن لأننا دخلنا المكان الخاطيء ( ضحكنا على انفسنا بما فيه الكفاية ) !! وحوش متخلفة تدخل اللوفر !! او واحد مثلي يحضر سمفونية ! ما ترهُم ! .
تأملتُ كثيراً قبل أن اُسُطّر سمفونية اليوم . أعي جيداً بالكلام الفارغ الاهوج الذي سيلي بعد سماع السمفونية ( ليش نفهم الموسيقى حتى ننتقد السمفونيات ) !. لكن حتى واضعي تلك الروائع كان يعون بأن القليلون سيدركون ويستوعبون ويستغيسون ذلك الفن الراقي ولهؤلاء القلة رسموها ونحتوها ولحنوها ( اللبيب يفهم النوتة وهي طايرة ) . الشعب الذي لا يعي الرقص على أنغام السمفونيات يجب ان تدق له الزورنا والدهول .. نحن مضطرين لذلك ......
الشعوب التي لا تعي الموسيقى عليها عدم حظور تلك البدائع ولا تدخل المتاحف العالمية الراقية والعظيمة لأنها ستصدر اصواتاً شاذة بين الحظور .
الشعوب التي لم تستوعب الفن الراقي او تدرسه بالشكل الجيد ، او تتعلم النوته ، لا يمكن لها ان تتقدم في هذا الشأن . حتى الرُعات والبدور القطريين او العمانيين او الإماراتيين استطاعوا ان يتناغموا بطريقة واخرى مع السمفونية وأكملوا العرض إلا شعبنا نحن لم يستطع حتى ان يُكمل او يستمتع الى مقطوعة واحدة من سلسلة السمفونية . لم نستطع ان نتناغم مع اي قطعة فنية ولم نتعلم نوتة واحدة وكل ما خرجنا به هي اغنية نركز نركز .
بينما حاول احدهم دق الدهول كان الآخر صوت زقيق زورنته يصدر شاذاً ، يقاطع نغمات طبلة الدهول . عندما أرادَ أرقصهم قيادة سير مجموعة ( الخكة ) من الراقصين كان بهلواني آخر قد قطع الخكة وقام بحركات بهلوانية مع مجموعة مضحكة في الجانب الثاني .
تضاربت الاصوات ، وتشاذئة صوت الدهول، وتمزقت طبلته بسبب شدة الدق الشاذ عليها ، انبترت الموسيقى واصواتها ، وانقطع زمار الزورنة ، واختلطت المجموعات الراقصة ببعضها وكأنهم مجموعة من المهرجين تقفز مع وحول نفسها كما يقفز الاطفال ومن كل الإتجاهات والاصواب على كومة نار تم إيقادها بمناسبة عيد النوروز ( عبالك عيد اجدادهم هو ) ! تاه الراقص بين الناطين الشاذين ولازال الحفل بهذا الهرج دون راقص حقيقي او موسيقار واع او حتى زورنجي نافخ حتى وصل الامر الى إن اغلب الحاضرين لا يعون مناسبة ذلك الهرج ( حتى العريس والعروسة عافوا الدبكة وهربوا خوفاً من ذلك اللغط والهرج والقفز المزعج ) .
انهار المسرح فتبعثر الجمهور وتعلثم اللسان وانبترت اللغة وتقطعت الأوصال ولازال القائد المغوار مُصر على إن لغة نركز نركز التي يغنيها ويكررها كل يوم احد ستعيد ذلك المسرح وستلم الجمهور وتنبعث السمفونية من جديد !!! . نقطة .
لا يمكن إستيعاب السمفونيات إلا الشعوب التي درست ذلك الفن الراقي ( على الاقل عمل النوتات ) ولا يمكن الرقص بالتناسق إلا للمجموعات التي تعلمت فن اصول الرقص ، ولا يمكن للشعوب أن تبني او تُلحّن مقطوعة يتيمة ما لم تتقن الفن والحس الموسيقي ! .
وشعبنا لم يستوعب أي نوع من الفن او رقصة او حتى نوتة يبني عليها رقصته . حتى الذي يعتقد بأنه يقود مجموعة غنائية بأنه افضل زورنجي ونافخ لا يعي بالإزعاج الذي يصدره زماره . والراقص الذي لا يترك عصى رأس الخكة ( هاي العودة الي بيها ريش طاووس ) متوهما بأنه افضل بهلواني راقص لا يدرك كم هي حركاته مزعجة وكم هي إلتوائاته فارغة .
كيف لهذه المجموعات والشعوب العقيمة ان تؤلف قطعة موسيقية او ان ترقص رقصة متناسقة او ان تشارك وتنتصر في اي حفل غنائي . حتى الزورنة والدهول زائدة عليهم ( حتى هاي كوردية مو سريانية ) ونحن شعب حي على ذلك الفشل .. نقطة ...
لا يمكن للشعوب ان تُغني دون ان تتعلم فن الغناء واصوله ! نيسان سمو
نيسان سمو 03/10/2017
nissan samo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-05-2017, : 12:42   #2
Dheia naaoum alshabi
عضو منتج
 
الصورة الرمزية Dheia naaoum alshabi
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 3,172
معدل تقييم المستوى: 37
Dheia naaoum alshabi has a spectacular aura aboutDheia naaoum alshabi has a spectacular aura aboutDheia naaoum alshabi has a spectacular aura about
افتراضي

http://youtu.be/6KboR-3q_t8
اخي نيسان حتى ثقافات أخرى تغنت في تراثنا وأنشأت سمفونيات ونحن نضحك على صوت الزرنة ونجنن أنفسنا في الخگة. السبب ليس في الشعب بل بل السبب من الذي يقوده، نشازات الأصوات الملائكية في القداديس خير دليل، فكل يريد إبراز نفسه ولا يهمه لو انقلب القداس إلى حفلة شواء أو سمر أصدقاء.
فها هو الملحن والموسيقار حسين علي زاده في سمفونيته الرائعة لرابطة اليوتيوب (نينوى) أبدع فيها .
__________________
alsabidheiah@yahoo.com
Dheia naaoum alshabi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.