منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: وفاة (متي حنو متي)في لبنان (آخر رد :alsalam)       :: هل تعرف احدا من هذه الشخصيات؟ (آخر رد :fatin)       :: صوم وطلبات الباعوثة استجيبت في نينوى والموصل بتحريرهما من أعداء الانسانية (آخر رد :الشماس يوسف حودي)       :: العراقية آلاء العوادي نجمة برنامج “صباح الخير ياعرب ” في ذمة الله (آخر رد :Sameer aldaoudi)       :: بالفيديو.. "خلاف وعراك" بين عشيرتين حول تأجير كافتريا في بغداد ! (آخر رد :Sameer aldaoudi)       :: بالصور.. والد غاضب يحرق مدرسة بكاملها في البصرة بسبب خلاف بين إبنه ومدرسيها (آخر رد :Sameer aldaoudi)       :: أكثر 10 نساء عربيات مؤثرات في مواقع التواصل الإجتماعي (آخر رد :راصد)       :: بعد أعمال عنف.. مدينة ألمانية تغلق أبوابها أمام اللاجئين (آخر رد :justine)       :: بالصور.. تعرف على مشاهير العالم ضمن صفوف "داعش" (آخر رد :akhbar)       :: ادعى أنه عريسها .. اغتصبها ليلة زفافها (آخر رد :shakoo makoo)       :: دولة عربية تتجه لإلغاء المهور في الزواج.. فمن هي؟ (آخر رد :angel1)       :: هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ (آخر رد :نهرو)       :: اربع ادوات في جوجل كروم "تفضحك".. إحذرها ! (آخر رد :soraya.1985)       :: محكمة عراقية تحكم بإعدام المانية من اصول مغربية بعد ادانتها بالانتماء لداعش (آخر رد :baghdad4u)       :: بالوثائق.. مدير رعاية الاحتياجات بالموصل عمل بحقبة داعش وعاد لمنصبه معززا (آخر رد :المصلاوي 2012)       :: شباب الموصل يترشحون في الانتخابات (آخر رد :ابن الحدباء)       :: زيدان يرفض التعليق على امكانية ضم نيمار لريال مدريد (آخر رد :socratees)       :: اعــلان نــتــائــج الاجــتــمــاع بـيـن الـعـبـادي والـبـارزانـي (آخر رد :iraq.4u)       :: البطريرك ساكو يحتفل بأول قداس في تلكيف بعد تحريرها (آخر رد :shamasha)       :: لمذا تحدث البراكين ؟ وما آثارها وفوائدها ؟ (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار العراق

اخبار العراق خاص للاخبار والنشاطات السياسية والاجتماعية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-31-2017, : 21:45   #1
top secret
عضو منتج
 
الصورة الرمزية top secret
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 1,847
معدل تقييم المستوى: 29
top secret is on a distinguished road
افتراضي صورة من قرب.. كيف تأثر أطفال العراق وسوريا بمدارس داعش؟

صورة من قرب.. كيف تأثر أطفال العراق وسوريا بمدارس داعش؟

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تعلّم الحساب باستخدام رصاصات فارغة، واختار كلمة "بندقية" لتعلم حرف الباء، ونظريًا اقتنع بأن "الجنة" تكتب له إذا قتل الآخرين، هذا حال لطفل صغير تعلم في ما يشبه "المدرسة" التي أقامها "تنظيم الدولة الإسلامية- داعش" على أراضى سوريا والعراق.
نجح التنظيم في إظهار مناهجه التعليمية بأنها قوية وحديثة وتتبنى رؤيته في العنف والصراع، ليظهر بعد انفكاك التنظيم عن الكثير من المناطق أن تلك المناهج كانت في الغالب إلكترونية، قدمت للباحثين والإعلاميين والمراكز المعنية، ولم تقدم على أرض الواقع للأطفال، وذلك بسبب بخل التنظيم في الصرف على المسيرة التعليمية التي ترسخ مبادئ تعيد تنشئة الأطفال في المناطق التي يسيطر عليها على شاكلته.
التزم السوري "أبو محمد" منزله الكائن في دير الزور، وقرر عدم الخروج من المنزل، إلا للضرورة؛ فقد أدرك الرجل ما تعنيه سيطرة داعش على مدينته، وبالرغم من ذلك لم يستطع منع أبنائه محمد (9 سنوات) وأحمد (8 سنوات) من الخروج؛ فقد ضاق المنزل بهما بعد إغلاق المدارس النظامية ومنع الالتحاق بها.
انخرط الصغيران في اللعب يوميًا أمام زقاق المنزل، لكنهما أخذا يعودان بإلحاح وطلب الالتحاق بالمدرسة التي خصصها التنظيم في المنطقة بعد أشهر من سيطرته، فرفاق الحي ذهبوا للدراسة هناك.
اعتقد "أبو محمد" أن الأمر قد يقتصر على تعليم الكتابة والقراءة فقط، وبالرغم من تخوفه وافق على إلحاح أبنائه، تحدثنا إلى الشقيقة الكبرى لمحمد وأحمد، فقالت تخوفنا من الخروج بسبب داعش، فدخلوا بيتنا بأفكارهم، تغيرت تصرفات أشقائي كثيرًا، وأخذوا يتدخلان في كل شيء يخص لباسنا المحتشم، وتحركاتنا وتصرفاتنا العادية"، وتواصل الفتاة الحديث "ندم أبي كثيرًا، وأخذ يطالبهم بعدم الذهاب، لكنهم أصروا على الذهاب، بل كانت المأساة أنهم هددوا أبي بالوشاية بأنه يدخن".
استمر الصبيان في تهديد والدهما، وكانا يكرران باللهجة الشامية "بدنا نعلم عليك إنك بتدخن"، وأصبحت حياة الأسرة كلها رعب، فاضطر الجميع للأخذ في الحسبان كل ما يوافق عليه الصبيان، ولا يخالف ما أصبحا يعتقدان به، وصمت الجميع حتى عن تأييد أي طرف من أطراف الصراع السوري، وعن أحلام هؤلاء الأطفال تقول الشقيقة "أصبح حلمهم أن يقاتلوا ويدخلوا الجنة، ويحملوا السلاح، لقد أغدق عليهم التنظيم بالمال، وغسلوا عقولهم بتعليم سيء للغاية".

عجل تنظيم الدولة بفرض المناهج والخطط الدراسية في مناطق سيطرته، بهدف أن تخدم هذه المناهج رؤيته بجعل الجيل القادم من الأطفال والفتية مقاتلين، ولذلك دس المواضيع الجهادية وسط المواد العادية كالرياضيات والقواعد واللغة الإنجليزية.-

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ويشير مدير منظمة العدالة من أجل الحياة "جلال الحمد" الى حقيقة ما لحق بالتعليم عندما سيطر داعش على «دير الزور» التي تعد أكبر مدن الشرق السوري، فيقول: إن التنظيم في البداية أجبر المدرسين في المدينة على الخضوع لدورات شرعية، بعد أن أغلق المدارس النظامية والتابعة للمعارضة السورية ومنع التعليم بذريعة أنها تٌدرس مناهج كفرية، ثم أخذ يعمل على إعداد مناهج خاصة به، وبالفعل تم طباعة هذه المناهج في مناطق التنظيم بالعراق، فافتتح مدارس خاصة به، تدرس المرحلة الابتدائية فقط، وتعتمد على تعليم الحساب والقراءة، وذلك بعد أن فصل بين الجنسين، وفرض زيًا معينًا على الذكور والإناث.
top secret غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.