منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الموصليون يستعدون لاضاءة اكبر شجرة ميلاد في الساحة الرئيسية لاحتفالاتهم (آخر رد :سعد نجم)       :: هل تعرف من اين اتت كلمة o.k ؟ (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: ما قصة لاجئي حادثة الحافلة ومن أي قومية ومنطقة هم في العراق وبماذا علقت بغداد؟ (آخر رد :louis ganni)       :: جواز السفر الألماني الأقوى على مستوى العالم (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: معالم على طريق وحدة المسيحيين ـ بمناسبة اسبوع الصلاة من أجل وحدة المسيحيين (آخر رد :الشماس يوسف حودي)       :: بطريرك الكلدان التيودوري- النسطوري لويس ساكو يُعادي السريان (آخر رد :موفق نيسكو)       :: أول «بيت دعارة» للدمى الجنسية في ألمانيا (صور) (آخر رد :dawood)       :: تنزيلات نهاية موسم برلمانية - الكرسي بفلس !احسان جواد كاظم (آخر رد :احسان جواد كاظم)       :: نجل فنان موصلي يفقد حياته نتيجة خطأ طبي لمضمد صحي بعد زرقه بحقنة (خلط) .. صور (آخر رد :maslawi)       :: الرئيس العراقي الاسبق المهيب أحمد حسن البكر 1968-1979 يقدم تعازيه بوفاة الرئيس الجزائري هواري بومدين (آخر رد :ابو عماد)       :: 4 فنانات فاشلات في الفن .. وجمالهن أنقذهن (آخر رد :bala)       :: الحبيبة السابقة للنجم التركي"أوزجان دنيز" تفجر مفاجأة: "ليس رجلاً" (آخر رد :arts.4u)       :: خالة وجيران أطفال"منزل الرعب"يكشفون فظائع الجريمة الصادمة التي هزت أمريكا (آخر رد :justine)       :: صور| هذه هي البلدة الأشدّ برودة في العالم. (آخر رد :melli)       :: "على شفا حفرة".. البغدادي ينجو من "خطأ" اكتشفه أمن كوردستان لأقل من دقيقة (آخر رد :CNN.karemlash)       :: تباين بين ميركل والمستشار النمساوي بشأن تقاسم اللاجئين في الاتحاد الأوروبي (آخر رد :hafana)       :: بالفيديو .. معلومات قد لا تعرفها عن الذئب (آخر رد :rotana)       :: بالفيديو..الاولمبي العراقي يفوز على الاردن ويتأهل الى ربع نهائي أسيا (آخر رد :sport.4u)       :: نيجرفان بارزاني الى بغداد قريبا ..ماسر دعوة الجبوري لرئيس حكومة الاقليم ؟ (آخر رد :baghdad4u)       :: الراديو الكلداني في خدمة شعبنا في جميع انحاء العالم (آخر رد :عكد النصارى)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار العراق

اخبار العراق خاص للاخبار والنشاطات السياسية والاجتماعية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-22-2017, : 14:24   #1
super news
عضو منتج
 
الصورة الرمزية super news
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,612
معدل تقييم المستوى: 26
super news is on a distinguished road
افتراضي مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةبالصور... مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد




امتزجت موسيقى أعياد الميلاد مع الأغاني العراقية في سوق بغداد الجديدة، حيث يقف المئات من بابا نويل - ذلك العجوز المرح وهو يرقص ببطنه الكبيرة، مع أصدقائه من غزلان الرنة الباسمة فرحًا بتبدل أحوال الألم والجراح في العراق إلى التعافي والنجاح.

ورصدت "سبوتنيك" ازدهار أسواق الميلاد التي بدأت بالتفتح مثل زهرات النرجس في بغداد، تحديداً، منذ أواخر شهر نوفمبر/تشرين الثاني، وحتى الآن تواصل بيع شجرات الصنوبر الصناعية غالبا ً، وزينتها ونشراتها الضوئية بمختلف أشكالها.
بتاكسي أو سيارة أجرة مشتركة كبيرة — عادة هي أما "كوستر" حافلة تعتبر من أقدم وأشهر ملامح العراق، أو الكيات "جمع كيا" وهي مركبة أيضا ً للركاب جماعيا ً، يصل إلى سوق بغداد الجديدة العريق الذي يعود تاريخ تشييد عماراته إلى حكم الملك فيصل الثاني عام 1945.
جلس بائع الشاورما أو المعروف شعبيا ً في العراق بـ"الكص" "كص لحم"،، للعب الطاولي مع صديق له، وهما يستمتعان بأغاني فيروز، صباح اليوم الجمعة، 22 ديسمبر/كانون الأول، وما أن مرت السيارات وتمكنا العبور كانت أغنية "يا أنا يا أنا وياك"، شارفت على الانتهاء لحسن الحظ.
عبرنا إلى السوق وتسللنا بصعوبة بسبب الإزدحام — لاسيما وأن اليوم عطلة ثابتة في البلاد، وموعد استراحة وتبضع العائلات لاسيما الموظفون، في كل العطل، ولكن الفترة هذه تشهد أوج الإقبال على الشراء..للحصول على أجمل الأشجار والزينة والبضائع الخاصة بعيد الميلاد.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد

منذ أسبوع بدأت المحلات والبسطات بنصب رجال بابا نويل الراقصون العازفون على الساكسيفون، لجذب المارة والساعون إلى التغيير وكسر كل ما مروا به من خوف وقلق وآسى في الشهور والسنوات الماضية بسبب الإرهاب المتمثل بتنظيم "داعش" الذي تقهقر ودحر بهزيمة فادحة خلال السنة هذه.
قرب محل "فالح أبو العمبة" الشهير صاحب أطول سلسلة مطاعم شعبية في العراق ببغداد تحديداً، لبيع "الفلافل"، علق أصحاب البسطات ثياب بابا نويل بأحجام صغيرة مخصصة للأطفال والفتيات، وأخرى كبيرة من لحى بيضاء بشعر كيرلي مموج.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد

تختلف أسعار الأشجار والزينة حسب الأنواع والأحجام، لكنها متشابهة تقريبا ً بين كل المحلات تقريبا ً في التسعيرة، يبدأ سعر الشجرة من الألف دينار عراقي للصغيرة، إلى 150 ألف دينار للطويلة، ويرتفع أكثر للكبيرات جداً — وغالبا ً يشتريها أصحاب المطاعم والأفران والشركات لتزيين واجهات مدخل محالهم، ومنها شجرات عملاقة نصبت في مولات النخيل، وزيونة، والمنصور، وبغداد، مع أضواء ساحرة.
أما أسعار الزينة المتكونة من الكرات الذهبية، والبلورية، والثلجية من الفلين والمعدن، أيضا ً حسب الأحجام والعدد، ستة من الصغيرة تباع بألف دينار، والكيس الذي يحتوي خليطا ً من الكرات وصناديق هدايا وهمية مغلفة بأناقة، مع غزلان رنة بيضاء، وبابا نويل صغير وعيدان السكاكر الملوية، وغيرها من مختلف أشكال الجمال، تباع بـ2000 دينار وهو مبلغ مناسب عند الناس.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد

أما أزياء بابا نويل المخصصة للأطفال، أسعارها تبدء من 5 آلاف دينار عراقي، وترتفع وصولا ً إلى 25 ألف مع "اللحية"، وحتى ثياب النوم النسائية والبكيني نزلت إلى الأسواق وزينت واجهات المحلات المخصصة لكماليات النساء، وتباع بـ7 آلاف فما فوق للقطعة الواحدة.
وضعت النساء، أمور تسوق المواد الغذائية والحاجيات اليومية للطبخ، على جهة، لأجل شراء شجرة ميلاد ومستلزماتها قبل نفاذها من السوق مع كثرة الإقبال عليها في هذا الوقت، وهناك من انتظرت بفارغ الصبر صرف الراتب الشهري لزوجها من قبل الوظيفة كي تذهب معه إلى تبضع كل تحضيرات عيد رأس السنة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد

ويشهد العراق في الوقت الحالي بعد تحرره بالكامل من كل بقايا ووجود "داعش" الإرهابي، مرحلة جديدة مليئة بالأمل والسعي إلى الأفضل وتعويض ما فقد في السابق، من خلال الأعمار والتعايش السلمي والتمتع بالحياة دون مخاوف أو رعب يحيط العائلات التي حرصت على التجول والحضور بكل مكان أو مركز تسوق جديد يفتح، أو فعالية أو مهرجان وحفل يقام.
ولا يخفى أن السنة الحالية عندما ولدت، شهدت احتفالات عارمة في شوارع العراق والعاصمة، بالرغم من أن الإرهاب كان يسيطر على أجزاء واسعة من محافظتي نينوى والأنبار، كبرى مدن البلاد، حينها لدرجة حتى محلات بيع الحلويات والكيك دخلت حالة الإنذار من نفاذ كل ما لديها من مخبوزات ومعجنات من كثرة الإقبال.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



مهمة خاصة لبابا نويل وغزلانه الطائرة في بغداد
super news غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.