منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اسماعيل النجار ما طاوا وما شبير (آخر رد :لارسن مازن)       :: ير الله أُعلن بالمسيح وبه تم مشروع الخلاص (آخر رد :وردااسحاق)       :: انجيل يوحنا / الإصحاح الثامن (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: كل الطرق تؤدي الى العراق. واثق الجابري (آخر رد :واثق الجابري)       :: إذاعة صوت الكلدان في مشيغان -38 سنة من العطاء (آخر رد :زيد ميشو)       :: في الإنتخابات العراقية القادمة: هل سيكون التنافس على أصوات الناخبين أم على مهارة "الهاكرز" الدوليين؟! سالم إيليا (آخر رد :سالم ايليا)       :: صحبفة إيرانية تكشف عن رسالة سرية من ترامب لإيران (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: منظمة بدر ترد على إيران بشأن دور الأخيرة بإعدام صدام (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: هل نيل البطريرك ساكو جائزة نوبل للسلام يبلسم جروحنا؟!! (آخر رد :يوحنا بيداويد)       :: حاكمية العقل (آخر رد :سعد عطية الساعدي)       :: لبطريرك مار ساكو يدعو الى التصويت بكثافة ويعلن دعمه الائتلاف الكلداني (آخر رد :فراس والغربة)       :: هدية رائعة من الأمم المتحدة في يوم اللغة نُهديها إلى المطرانين سرهد جمو وميلس زيا وإلى كل مغامِر! (آخر رد :وسام موميكا)       :: ماذا سيحصل لو تناولت المرأة حبوب الفياغرا ؟ (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: امثلة شعبية عراقية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: إختراق صفحة " نوري المالكي " السمية على الفيس يوك (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الزعيم عبدالكريم قاسم اول حاكم عراقي بعد ثورة 14 تموز (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الحمد لله على نعمة العقل .... (آخر رد :ميدو مشاكل)       :: الرئيس اللبناني السرياني ميشيل عون، بين أبناء قومه السريان الآراميون في العراق (آخر رد :وسام موميكا)       :: حدث في مثل هذا اليوم / 22 ـ 02 (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الكويت : بعد تفاصيل جديدة بشأن إعدامه .. استنفار امني بسبب " عاش صدام " (آخر رد :حبيب حنا حبيب)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > جديد فور يو

جديد فور يو للاخبار العاجلة والمواضيع الحصرية والساخنة للاعضاء المسجلين فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-03-2018, : 15:22   #1
nissan samo
VIP-karemlash4u
 
الصورة الرمزية nissan samo
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 1,385
معدل تقييم المستوى: 20
nissan samo has a spectacular aura aboutnissan samo has a spectacular aura about
افتراضي ماذا سيفعل لنا السيد يونادم كنا او ابلحد أفرام إذا مافازوا في الإنتخابات ؟نيسان سمو

ماذا سيفعل لنا السيد يونادم كنا او ابلحد أفرام إذا مافازوا في الإنتخابات ؟
دخلتْ الفرحة قلوبنا عندما قادتنا الصدفة والظروف الى أن نتجمع في هذا الموقع وغيره من مواقعنا الجميلة ( المسيحية طبعاً أما الباقية فهي شيطانية ) وقد استبشرنا خيرا للجميع .
منذ اللحظة الاولى واعني السخرية الأولية نادينا وطالبنا بالتآخي والمحبة والإنصهار في بودقة واحدة من اجل خير الشعب المسيحي ، ولم نتوقف لحظة في طلبنا وندائنا هذا وكنا نعتقد بأن في ندائنا وجملتنا المشهورة ( لا يمكن للشعوب المتخلفة أن تتقدم دون البدأ من نقطة الصفر ) سوف نصل او حتى نقترب من تلك النقطة وذلك بجعل التآخي والعدالة الإنسانية هو الهدف المنشود والمراد تحقيقه . كنا نعتقد بأننا في ذلك النداء والكلمات التي نُسخرها لهم ستضمحل العنصرية والحقد المليء في قلوب البعض ولكن خاب ظَنُنا ( على الاساس هاي اول مرة ) ! .
كُنتُ سعيداً بالأصدقاء الجُدد وكنا نشاركهم كتاباتهم ويشاركوننا سخرياتنا ونجامل هذا ويُكحل عيوننا الآخر ولم اعي ابداً وحتى لم اقترب من فكرة بأن هذا الكاتب او القاريء آشوري او كلداني او حتى سرياني ، فقد كُنت اعتبر الجميع اخوة لي وحتى لم اعلم الى اي قومية او عَصب ينتمون ، وكلامي هذا سيشهد عليه الجميع بدون تردد ، القومجي قبل المستقل والآشوري قبل السرياني ( معقولة حتى في هاي راح اتخذلونا ) . ولكن خاب ظني ...... . نقطة .
كُنت اكتب اسمي الثلاثي مع العشيرة ( الهوزي ) فقال لي احدهم يوماً اخي نيسان لماذا لا تكتب نيسان سمو فقط دون ذكر الهوزي! فقلتُ له على عيني ورأسي يا اخي ، ومنذ ذلك اليوم لغيتُ كلمة الهوزي ( يعني شنو آني راح اقف أمام هذه التفاهات ) ولكن الموقع يذكرها مع العشيرة كما ارسلتُ له الاسم في اول مرة . يعني شنو الإنسان بقومه او عشيره أم بإنسانيته ونظافتهِ ! .
أكثر من خمسة سنوات وأنا مثل الاطرش بالزفة لا اعي ولم افكر يوماً بالتبعية القومية او المذهبية او العنصرية التي ينتمي اليها هذا او ذاك . حتى في بدايات السنة الماضية بدأت الإنسانية التي في داخلي تميل رويداً رويداً الى العنصرية ولاحت لي تفاهة الشعار الذي اردده مثل الببغاء في نهاية كل كلمة ( بس هاي مو نقطة الصفر الرئيسية حتى لا يتوهم البعض ) وبدأت اميل الى العنصرية واحقد رويداً رويداً عن هذا وابتعد عن ذلك الى ان وصلت الى نقطة الصفر ( ولكن الخلفية مو الامامية ) .
بدأتُ بِترك والإبتعاد عن هذا لأنه آشوري ، واكره ذلك لأنه سرياني ، ووصل الامر الى شبه القطيعة بيني وبينهم . لا اكثر من هذا فلا استطيع أن افتح اي كلمة إلا نادراً لهذا الكاتب لأنه سرياني او الآخر لِتبعيته الآشورية . لا استطيع أن اقرأ لهم . حقدتُ عليهم كما يحقد الله عليّ . بدأتُ اخجل من نفسي ومن الطريق والنهاية التي وصلتُ اليها ، ولكنني لا استطيع ان احيدُ عنها . أنا صاحب نقطة الصفر والذي تلغي كل شيء وتصهر القومية والمذهب والعنصرية في بودقة الإنسانية تحولتُ الى عنصري حاقد كاره وحتى مكروه . فقدتُ فيها محبتي للآخرين وإنسانيتي معهم ومع الجميع وأضحيتُ ( او اشعر بهذا ) الى نكرة صغير تافه لا قيمة له .
في الشهر الماضي قمت بعمل جدولاً على حاسوبي ( إي والله صادقاً ) ودوّنتُ كل الاسماء حسب قوميتهم وعنصريتهم . وفي كل مرة أحتاج الى معرفة خلفية القاريء او الكاتب اذهب الى الجدل اولاً لمعرفة جنسية الشخص قبل ان اقرأ له او ان ارد عليه او اعلق على ما يكتبه او يقوله . جدول مثل جداول حزب البعث وأيامه فقط نسيت أن ادرج خانة إضافية للمتفرقة . حاولت أن اذكر رابط ذلك الجدول هنا ولكنني لم اجد رابط له وعندما سألتُ احد الشباب قال لا يوجد رابط له لأنك عملته بنفسك ... ولكن الجدول موجود لمن يرغب التأكد من ذلك ( لم يكتمل بعد ولكنه في الطريق لذلك ) ...
وهنا أسأل نفسي يومياً ماذا استفدتُ إذاً من كل هذه السنوات وهذا الجهد الذي بذلناه سخية وأين هي حقوقنا ومحاصيلنا الزراعية !!! أين أوصلتنا تلك السخريات البانورامية ! ماذا استفاد منا الآخرين ! والاهمل من كل هذا وذاك ماذا قدمنا لشعبنا المسكين النائم في أحلامه !
لم نحصل إلا على المزيد من العنصرية والتفرقة وخسارة النفس قبل خسارة الاصدقاء والآخرين ! .
صاحب نظرية الصفر تحول الى عنصري حاقد ( يعني صرت آني والعندليب الاسمر نفس الشيء ) !
أما عن موضوع عنوان مقالة اليوم فهذا ليس بالمهم ( راح انخليه غير مرة ) ولكن الذي كتبه اليوم هو الاهم بمليون مرة من يونادم وأبلحد !!
لا يمكن .................................................................. نقطة .
نيسان سمو 02/02/2018
nissan samo غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.